أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

إسرائيل: اللاعب الفلسطيني المعتقل كان مكلفا بنقل رسائل لحماس

شعار Reuters Reuters 11/06/2014 Reuters

القدس (رويترز) - دافعت إسرائيل عن اعتقالها أحد لاعبي المنتخب الفلسطيني لكرة القدم وأبلغت الاتحاد الدولي للعبة أن سامح فارس محمد كان مكلفا بنقل رسائل لمتشددين إسلاميين وذلك في مسعى على ما يبدو لتفادي اللوم من الفيفا الذي يعقد يوم الأربعاء جمعيته العمومية في البرازيل.

وكتبت وزيرة الرياضة الإسرائيلية ليمور ليفنات خطابا لرئيس الفيفا سيب بلاتر قالت فيه إن سامح فارس محمد كان ينوي "إلحاق الضرر بدولة إسرائيل ومواطنيها."

ويمارس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم ضغوطا على إسرائيل في الفيفا بشأن اعتقال جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (شين بيت) فارس محمد في إبريل نيسان وفرض قيود على حركة لاعبين فلسطينيين آخرين ومسؤولين في قطاع غزة والضفة الغربية.

وقالت إسرائيل إن مخاوف أمنية وراء هذه القيود لكن جهات دولية دعتها لتخفيف القيود على حركة الفلسطينيين عبر نقاط التفتيش العسكرية الإسرائيلية.

وقالت ليفنات في خطابها إن رجال أمن إسرائيليين اعتقلوا اللاعب فور عودته مع الفريق القومي من معسكر تدريبي في قطر خلال أبريل نيسان.

وقالت إن فارس محمد التقى بأحد أعضاء حركة حماس الفلسطينية في قطر كانت إسرائيل أطلقت سراحه في تبادل للسجناء عام 2011 وأنه تسلم منه أموالا وهاتفا ورسائل لينقلها إلى مسؤولين في حماس ببلدة قلقيلية بالضفة الغربية.

وجاء في خطاب ليفنات الذي نشرته وزارة الرياضة "كان يعي أن هذه اجتماعات سرية حتى أنه أخفى حقيقتها عن زملائه في الفريق وعن الإدارة."

وقالت الوزيرة إن محمد التقى بطلال إبراهيم عبد الرحمن شريم عضو حركة حماس الذي يعتبرها الغرب منظمة ارهابية.

وكان شريم يقضي عقوبة السجن مدى الحياة في سجن إسرائيلي لإدانته بجرائم أمنية حتى أطلق سراحه ومعه أكثر من ألف آخرين في مبادلة لسجناء فلسطينيين بالأسير الإسرائيلي السابق جلعاد شليط عام 2011.

وأضافت الوزيرة أن محمد استغل تصريح الخروج الذي لديه لممارسة أنشطة رياضية ليروج لأنشطة حماس.

وتابعت "إنني واثقة انك سترى هذه المعلومات مقلقة وتمثل دليلا واضحا على إساءة استخدام الرياضة بطريقة تهدد أمن المواطنين الإسرائليين."

وقال عبد المجيد حجة المسؤول الكبير في الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم إن محمد ليس له أي انتماء سياسي ولم يعتقل في السابق قط. واتهم حجة إسرائيل بتلفيق الاتهامات.

كان رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم جبريل الرجوب قال في مايو أيار إن الفيفا شكلت فريق عمل يضم مندوبين فلسطينيين وإسرائليين لكنها فشلت في تحسين أمور أساسية مثل حرية حركة الرياضيين الفلسطينيين.

وقال الاتحاد الفلسطيني في الآونة الأخيرة إن إسرائيل رفضت منح الأمين العام المساعد للاتحاد محمد العمصي تصريحا للسفر من غزة إلى الضفة الغربية ومنها إلى الأردن ثم إلى البرازيل.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)

image beaconimage beaconimage beacon