أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

الدوري الإسباني – رونالدو يسجل أخيرًا ويقود ريال مدريد للضغط على فالنسيا

شعار Goal.com Goal.com 25/11/2017
© متوفر بواسطة Goal.com

تمكن ريال مدريد من تحقيق فوزًا هامًا على ضيفه خيتافي ضمن فعاليات الجولة 13 من الدوري الإسباني بعدما تمكن رونالدو ورفاقه من التقدم في النتيجة أكثر من مرة.

رونالدو سجل هدف فريقه الثالث ليرتفع رصيده من الأهداف للرقم 2 بعدما سجل هدف وحيد فقط طوال المسابقة سكن شباك فريق خيتافي.

ريال مدريد بهذا الفوز يواصل الضغط على فالنسيا صاحب المركز الثاني برصيد 30 نقطة وبرشلونة المتصدر 34 نقطة على أن يلتقيا غدًا في قمة الجولة 13 من الدوري.

الشوط الأول:

حاول ريال مدريد أكثر من مرة أن يقص شريط افتتاح أهداف المباراة بدأت برأسية ضعيفة من لوكاس فازكيز التي مرت فوق العارضة بقليل قبل أن يحول كريم بنزيمة عرضية مارسيلو بتسديدة قوية أضاعت فرصة التقدم لرونالدو ورفاقه.

رونالدو استغل كرة عرضية وحولها بضربة رأس رائعة من منطقة صعبة لكنها عاندته واصطدمت بالعارضة ثم ارتدت أمام كريم بنزيمة الذي سدد بسهولة في المرمى معلنًا عن تقدم أصحاب الأرض عند الدقيقة التاسعة.

محاولات ريال مدريد لإضافة الهدف الثاني جاءت مباشرة بعد الهدف الأول عن طريق داني كارفاخال العائد من الإصابة الذي صوب كرة قوية أبعدها الحارس روبيرتو خيمينيز بسهولة.

مالاجا تعادل سريعًا بعد مرور 18 دقيقة من عمر الشوط الأول بعدما نجح دييجو رولان في إمتصاص عرضية كيكو بالصدر ثم سدد من مرة واحدة داخل الشباك.

البرازيلي كاسيميرو متوسط ميدان ريال مدريد سدد كرة قوية اصطدمت بالدفاع وخرجت لضربة ركنية في أولى محاولات الميرينجي للتقدم في النتيجة من جديد.

توني كروس نفذ الضربة الركنية بدقة شديدة وصلت على رأس كاسيميرو الذي حولها بقوة داخل الشباك ليتقدم الأبيض من جديد.

اللعب هدأ بعد 25 دقيقة كانت سريعة بين الفريقين قبل أم يعيد فريق مالاجا حساباته ويغلق المساحات أمام أجنحة ريال مدريد الطائرة.

أصيب خوان كارلوس المدافع الأيسر للضيوف ليخرج ويحل بول بايسي بدلاً منه.

الكرة عاندت كريستيانو أكثر من مرة في الشوط الأول حيث فشل في إنهاء انفراد تام بالحارس قبل أنم يلعب كرة رأسية نموذجية أبعدها الحارس لركنية انتهت بها الشوط الأول بعد 45 دقيقة استحوذ خلالها ريال مدريد على الكرة بنسبة 60%.

الشوط الثاني:

حاول ريال مدريد الإبقاء على نفس رتم الأداء مع بداية الشوط الثاني واستمروا في تمرير كرات قصيرة في وسط الملعب.

أول تهديد حقيقي في نصف المباراة الثاني جاء عن طريق توني كروس من تسديدة صاروخية أبعدها الحارس خيمينيز ببراعة.

الضربة الثانية للضيوف أطلقها شوري كاسترو بتسديدة قوية من خارج منطقة جزاء ريال مدريد سكنت شباك كيكو كاسيا عند الدقيقة 58 من عمر اللقاء.

زيدان لجأ لدكة الاحتياط بعد ربع ساعة من الشوط الثاني بحثًا عن فعالية هجومية، قام بسحب إيسكو وأقحم لوكا مودريتش.

عرضية جديدة لريال مدريد عن طريق لوكاس فازكيز هيأها فاييخو بضربة رأس أمام رونالدو ولكن الكرة مرت بغرابة شديدة أمام رونالدو.

سريعًا ما ظهر تأثير مودريتش على ريال مدريد وتمكن من الحصول على ركلة جزاء بعد أن تمت عرقلته داخل منطقة الجزاء.

سوء حظ رونالدو استمر حتى عند نقطة الجزاء فلم يستطع التسجيل من ضربة الجزاء وتصدى له الحارس خيمينيز ببراعة قبل أن يكملها رونالدو داخل الشباك معلنًا عن هدف ثالث أمن له ثلاث نقاط هامة نحو مشوار المنافسة على لقب الدوري الإسباني.

بهذه النتيجة ارتفع رصيد ريال مدريد للنقطة 27 في المركز الثالث وتجمد الرصيد مالاجا عند النقطة 7 في المركز السادس عشر.

​تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon