أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

الدوري الإنجليزي | تشيلسي يتفادى خسارة النقطة الـ8 بانتصار مثير ومتأخر على واتفورد

شعار Goal.com Goal.com 21/10/2017

حقق تشيلسي انتصارُا مثيرًا وثمينًا على ضيفه واتفورد ضمن الجولة التاسعة للدوري الإنجليزي بنتيجة 4-2 وبهدف سيزار أثبيليكويتا قبل دقائق قليلة من النهاية، وقد تقدم أصحاب الملعب عبر بيدرو لكن الفريق الضيف في ستامفورد بريدج قلب تأخره لتقدم بهدفي عبد الله دوكوري وروبيرتو بيريرا إلا أن البلوز عاد بالتعادل عبر ميتشي باتشوايي ثم الفوز بهدف المدافع الإسباني قبل أن يعود المهاجم البلجيكي ويُسجل الهدف الرابع في الثواني الأخيرة من اللقاء.

ورفع الفريق رصيده بهذا الانتصار إلى 16 نقطة يتفوق بهم على منافسه الذي تجمد رصيده عند النقطة الـ15، وقد جاء انتصار البلوز بعد خسارتهم لآخر مباراتين في البريمييرليج أمام مانشستر سيتي وكريستال بالاس وتعادلهم مع روما في دوري الأبطال.

© متوفر بواسطة Goal.com

ودخل تشيلسي اللقاء منقوصًا من الثلاثي نجولو كانتي وديفيد موسيس وداني درينكووتر للإصابة ليبدأ المدرب أنتونيو كونتي بطريقة 3-4-3 المعتادة وباستخدام ديفيد لويز في الدفاع وسيسك فابريجاس في الوسط بجانب تيمو باكايوكو وقد شارك بيدرو بجانب إيدين هازارد وألفارو موراتا في الهجوم، وكذلك افتقد المدرب ماركوس سيلفا لعدد من لاعبيه المهمين وأبرزهم ناثانييل شالبواه وإسحاق سوكسيس ويونس كابول وسيباستيان بروديل.

الشوط الأول جاء متوازنًا بين الطرفين ويُمكن عنونته بشوط الشد والجذب، إذ تقاسم الطرفان الاستحواذ والمحاولات الهجومية والتي امتازت بالتسديد من خارج منطقة الجزاء، حيث شهد الشوط الأول 10 تسديدات من خارج المنطقة كان نصيب تشيلسي منها 6 أسفرت واحدة منهم عن هدفه الأول بعدما أطلق بيدرو تسديدة متقنة تمامًا عند الدقيقة الـ12.

وبعد 3 دقائق فقط، سنحت لفابريجاس فرصة مضاعفة النتيجة وإحباط واتفورد بعد مواجهة فردية مع الحارس هيلاريو جوميز لكن الأخير تفوق خلالها مستغلًا رعونة لاعب الوسط الإسباني في اللمسة الأخيرة، ورغم تعدد المحاولات الهجومية من الطرفين لكنها افتقدت للدقة في اللمسات الأخيرة مما قلل كثيرًا من خطورتها.

الشوط الأول كان في طريقة للنهاية بتقدم البلوز بهدفهم الجميل لكن ضيفهم صدمهم بهدف التعادل في الثواني الأخيرة عبر عبد الله دوكوري بتسديدة من داخل منطقة الجزاء استغل بها خطأ دفاع أصحاب الملعب وخاصة ديفيد لويز في إخراج الكرة برأسه.

تشيلسي بدأ الطرف المبادر بالهجوم مع انطلاق الفترة الثانية، لكن واتفورد كان من أهدر الفرصة الأولى الخطيرة بمتابعة فاشلة غريبة من ريتشارلسون لعرضية هوليباس الممتازة، وقد عوض المهاجم البرازيلي تلك الفرصة بعد دقيقة واحدة بصناعة هدف التقدم لزميله روبيرتو بيريرا بعرضية أخرى ممتازة ليتقدم الفريق الضيف وسط صدمة جماهير ستامفورد بريدج.

الهدف لم يُصب الجماهير خارج الملعب بالارتباك والصدمة فقط، بل كذلك لاعبي تشيلسي على أرض الملعب، وقد ظهر ذلك على أداء اللاعبين خلال الدقائق الـ20 التالية، إذ اختفت الدقة عن تمريراتهم والجدية عن محاولاتهم الهجومية والتمركز السليم والتغطية الجيدة عن أدائهم الدفاعي، إلا أن واتفورد لم يستغل تلك الحالة جيدًا رغم شنه عدة محاولات جيدة على مرمى تيبو كورتوا، ذلك نتيجة شيء من التسرع والرعونة لدى مهاجميه خاصة ريتشالسون.

استعاد فريق المدرب كونتي تركيزه بدءً من الدقيقة 68 وبدأت محاولاته الهجومية تُصبح أفضل وأخطر خاصة مع مشاركة ويليان بدلًا من ماركوس ألونسو، وقد نجح الفريق في إحراز هدف التعادل برأسية جيدة من البديل ميتشي باتشوايي بعد تمريرة عرضية ممتازة من بيدرو عند الدقيقة 70 من اللقاء، وبعدها فرض سيطرته على الملعب وحاول جاهدًا البحث عن هدف الفوز وقد كان قريبًا منه بتسديدتين جيدتين من باتشوايي لكنهما مرتا لخارج المرمى.

شدد حامل اللقب من ضغطه في الدقائق الأخيرة واندفع بالكامل بحثًا عن هدف الفوز وتفادي ضياع النقطة الثامنة على التوالي، وقد نجح في سعيه وسجل له سيزار أثبيليكويتا هدف الفوز الثمين عند الدقيقة الـ87 برأسية استغل بها تمريرة ويليان العرضية الممتازة، وفي الثواني الأخيرة من اللقاء كلل باتشوايي جهده وتألقه خلال الدقائق التي شارك بها بإحراز الهدف الرابع للفريق والثاني له ليظفر تشيلسي بانتصار وثلاث نقاط مثيرة وثمينة للغاية.

​ تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia ، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon