أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

بالإنجليزي | تشيلسي فوق البركان!

شعار Goal.com Goal.com 15/08/2017

عانى تشيلسي من بداية كابوسية للبريميرليج بسقوطه على ملعبه ووسط جماهيره أمام بيرنلي بنتيجة 3/2، ليٌصبح أول حامل للقب البطولة يستقبل 3 أهداف في المباراة الافتتاحية.

ظهر أنطونيو كونتي في تلك المباراة على خط التماس بزي رياضي، على عكس الزي الذي كان يرتديه طوال الموسم الماضي، في الحقيقة كونتي لا يحتاج إلى تغيير ملابسه، بل يحتاج إلى تغيير أفكار رومان أبراموفيتش.

المدرب الإيطالي يريد السيطرة الكاملة على تشيلسي، وهو ما يصطدم بالنظام المتبع في النادي.

هزيمة بيرنلي ما هي إلا نتيجة طبيعية لحالة عدم الاستقرار التي يعيشها تشيلسي منذ اللحظة التي توج فيها الفريق بلقب البريميرليج الموسم الماضي.

بداية الأزمات

ألقت قضية دييجو كوستا بظلالها على الموسم الجديد لتشيلسي وعلى تحضيراته، فالهداف الإسباني الذي كان مساهمًا بارزًا في نيل لقب البريميرليج الموسم الماضي، دخل في صدام مباشر مع النادي وكونتي، وهو صدام اتضح أنه كان مؤجل من الموسم الماضي، فعلى ما يبدو فالمدرب الإيطالي انتظر لنهاية الموسم قبل أن يرسل للمهاجم في الصيف رسالة نصية بأنه لم يعد في خططه.

وقد شن كوستا هجومًا لاذعًا على كونتي وتشيلسي، وأعلن العصيان ورفضه التدريب مع فريق تشيلسي تحت 23 سنة، وفضل البقاء في البرازيل، كما هدد محاميه باتخاذ إجراءات قانونية ضد تشيلسي.

وعلى الرغم من نجاح مواطنه ألفارو موراتا في التسجيل في شباك بيرنلي، لكن غياب كوستا أثر كثيرًا على خط هجوم تشيلسي، وجعل خيارات كونتي في هذا المركز محدودة.

نقص التشكيلة

حقق تشيلسي لقب الدوري الإنجليزي الممتاز الموسم الماضي بتشكيلة واحدة تقريبًا، وساعده في ذلك غيابه عن المسابقات الأوروبية، حيث حصل على فترات راحة جيدة، في الوقت الذي عاني فيه منافسيه من جدول مزدحم من المباريات خاصة في الشتاء.

لكن هذا الموسم اعترف كونتي صراحة بأنه ليس لديه ما يكفي من اللاعبين للمنافسة على 4 بطولات.

ويمكن ببساطة ملاحظة هذا الأمر بالنظر لدكة بدلاء تشيلسي أمام بيرنلي، حيث كان هناك 4 لاعبين شباب وهم كينيدي، شارلي موسوندا، كايل سكوت و فيكايو توموري.

من صاحب قرار بيع ماتيتش؟

وصف أنطونيو كونتي رحيل ماتيتش بـ"الخسارة الكبيرة"، فتشيلسي بنى نجاحه في البريميرليج الموسم الماضي على شراكة ماتيتش ونجولو كانتي في الوسط، والتحليل الوحيد لتصريح كونتي هذا أنه لم يكن صاحب قرار بيع اللاعب.

وقد اندهش قائد مانشستر يونايتد السابق، جاري نيفيل، من قرر تشيلسي السماح له بالرحيل، وذلك بعد تألقه اللافت رفقة اليونايتد.

الاستغناء عن اثنين من ركائز الفريق (ماتيتش، كوستا) أحدث هزة كبيرة في الفريق، وجعل كونتي بحاجة ماسة للمزيد من اللاعبين أصحاب الجودة في الأسبوعين المقبلين.

© متوفر بواسطة Goal.com

توتنهام قد يُعمق الجراح

سيدخل تشيلسي موقعة توتنهام في ملعب ويمبلي بغياب اثنين من أهم عناصره، جاري كاهيل وسيسك فابريجاس بسبب الطرد في مباراة بيرنلي.

كما أن لاعب الوسط الجديد باكايوكو لا يزال بعيدًا عن لياقة المباريات، وهو ما يعني أن كونتي يمتلك لاعب وسط فقط متاح للعب أمام توتنهام.

الهزيمة أمام توتنهام إن حصلت ستكون بمثابة المسمار الأول في نعش كونتي.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon