أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

تقرير خاص | ا أبرز 10 مقولات عن الأجانب في الكرة المصرية أخرهم مقلب كوليبالي

شعار Goal.com Goal.com 01/04/2017

يتعامل قطاع كبير من الإعلام الرياضي بشتى صوره في مصر بشئ من العنصرية تجاه اللاعبين المحترفين في الدوري المصري والأمر نفسه للمدربين الأجانب .

فمن تحدث عن مقلب كوليبالي لاعب الأهلي المنضم له في الإنتقالات الشتوية الماضية وأن اللاعب مسار سخرية زملاءه في التدريبات بالتأكيد خريج تلك المدرسة التي كادت أن تدفع فلافيو أمادو للإنتحار الكروي .

حاولنا تسليط الضوء على أبرز ما قيل في الإعلام المصري عن الأجانب وكيف تعامل معهم الإعلام في السطور التالية :

1- نعود لمطلع الثمانينات مع المجري كالوتشاي الذي تعاقد معه النادي الأهلي لخلافة هيدكوتي ليتداول الإعلام المصري ما يفيد أن كالوتشاي ضعيف النظر ولم يخجل الإعلام من تناول نكته عن إحتفال الرجل بهدف سكن شباك الأهلي .

2- ديف مكاي الأسكتلندي الذي قاد الزمالك لتحقيق لقب الدوري موسمين متتاليين مطلع التسعينات إلا أن الإعلام الرياضي في مصر جرد الرجل من إنجازه وأهداه بشكل مؤسف لفاروق جعفر الذي عمل مساعدا لمكاي وبات الجميع يتغنى بموهبة ملك النص التدريبية علما أنه لم يتذوق طعم البطولات بعد رحيل مكاي .

3- عثمانو سومانو المالي الذي جاء للإحتراف في صفوف الزمالك في التسعينات ليقرر الجهاز الفني للزمالك حينها الدفع به في مركز المهاجم علما أنه كان يشغل مركز الظهير الأيمن وأكد الإعلام المصري أن عثمانو مجرد نصاب عاطل خدع الزمالك الذي تعاقد معه بالخطأ لتشابه الأسماء ليرد عثمانو مع منتخب بلاده عمليا ويطيح بمنتخب مصر من ربع نهائي كأس الأمم 1994 كان هو أحد نجوم اللقاء .

4- فايتسا الخبير الألماني الذي تولى تدريب الأهلي نهاية الثمانينات وصاحب نهضة الكرة المصرية بإدخال طريقة 3-5-2 التي أضحت الطريقة الرسمية للكرة المصرية قرابة ربع قرن من الزمان تعرض لمؤامرة متكاملة الأركان لرحيله عن مصر بعد أن تم تعيينه مدربا لمنتخب مصر الأول والمنتخب الأوليمبي وتمت إقالته بعد خسارة المنتخب الأوليمبي المسؤول عنه محمود سعد في تمثيلية مكشوفة من أجل عيون مدرب بعينه .

5- مانويل جوزيه المدير الفني التاريخي للنادي الأهلي المتغطرس المغرور الفاشل رغم الألقاب التاريخية التي حققها رفقة النادي الأهلي إلا أنه أصبح العدو الأول للإعلام المصري طوال فترة توليه تدريب الأهلي في الولايات الثلاث حتى بعد رحيله واعتزال التدريب إلا أنه العدو اللدود لقطاع كبير في الإعلام الرياضي .

6- فلافيو أمادو المهاجم الأجنبي الأبرز في النادي الأهلي والذي شارك في إنجازات المارد الأحمر وقاد منتخب بلاده للتأهل لكأس العالم تعرض لأبشع حملة تجريح في تاريخ الإعلام الرياضي المصري

7- الأمريكي بوب برادلي الذي تولى تدريب منتخب مصر عقب رحيل حسن شحاته تزامن وجوده في القاهرة بحادث مجزرة بورسعيد مما دفعه لشجب هذا الجرم مما دفع البعض لتصنيفه كجاسوس على مصر .

8- علي معلول ظهير أيسر النادي الأهلي ومنتخب تونس يتناوله الإعلام الرياضي في مصر والمحللين أن على الأهلي الإستفادة بلاعب مهاجم بدلا من الظهير الأيسر الذي يقوم بإرسال العرضيات .

© متوفر بواسطة Goal.com

9- إيفونا الجابوني الذي جعله الإعلام الرياضي في مصر لشخص مصاب بفيرس سي درجة متأخرة ولن يقوى على الدفاع عن ألوان النادي الأهلي .

10 - الإعلام الرياضي المصري لا يخجل عن الحديث عن إصابة اللاعبين الأجانب بمرض الإيدز في بعض الأحيان مما يدفع أنديتهم للإستغناء عنهم لتخفيف حدة الهجوم الإعلامي على النادي .

في المقابل لم نجد الإعلام الرياضي في مصر يشن مثل هذه الحملات على أي لاعب أو مدرب وطني أيا كان ما يقدمه فهناك العديد من الحسابات

المزيد: عبد الحفيظ: البدري دفع بكوليبالي في الوقت المناسب | صورة | ماذا قال كوليبالي بعد تألقه أمام الداخلية؟

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon