أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

تقرير | 4 أمور تزعج برشلونة قبل «الكلاسيكو»

شعار Goal.com Goal.com 20/04/2017

إعداد | محمود عبد الرحمن فيسبوك تويتر

يوفنتوس ليس باريس، كان هذا هو العنوان العريض بعد فشل برشلونة في تكرار «الريمونتادا» أمام دفاع يوفنتوس «الحديدي»، ليودع النادي الكتلوني دوري الأبطال من الدور ربع النهائي للموسم الثاني على التوالي.

الخروج من دوري أبطال أوروبا، ربما يجعل برشلونة يُقاتل من أجل إبقاء حظوظه في نيل لقب الدوري الإسباني على قيد الحياة، عندما يحل ضيفًا على غريمه ريال مدريد في كلاسيكو ملتهب يوم الأحد المقبل.

فالخروج من بطولتين في غضون أيام، سيكون وقعه مرير على عشاق النادي الكتلوني، لكن هناك 4 أمور تؤرقه بشدة قبل «الكلاسيكو» الحاسم:

© متوفر بواسطة Goal.com

بينما يدخل ريال مدريد كلاسيكو الأحد وثقته في القمة على خلفية وصوله للموسم السابع على التوالي لنصف النهائي الأبطال على حساب خصم قوي وهو بايرن ميونخ، فعلى القيض سيتوجه برشلونة إلى سانتياجو برنابيو بعد ضربة أخرى لثقتهم.

الأيام الـ10 الأخيرة لبرشلونة كانت صعبة للغاية، حيث أهدر فرصة تقليص الفارق مع ريال مدريد بالخسارة 2/0 أمام ملقة، قبل توديع دوري أبطال أوروبا، ما يعني أنهم الآن في أسوأ فتراتهم في الموسم بأكمله.

كان برشلونة يمني النفس بأن يخوض «الكلاسيكو» بمعنويات أفضل، على الأقل وهو لا يشعر أنه مهدد بخسارة لقب آخر من معقل عدوه بعد أيام من توديعه للأبطال، وهو ما يعني نهاية موسمه.

طعن برشلونة في قرار إيقاف نيمار 3 مباريات في الدوري الإسباني بعد طرده أمام ملقة، لكن بنسبة كبيرة لن يكون متواجدًا لمواجهة ريال مدريد، والمستويات التي قدمها أمام يوفنتوس تؤكد أن غيابه سيكون خسارة قاسية لكتيبة لويس إنريكي.

نيمار كان شوكة في حلق دفاعات يوفنتوس، فعل كل ما يمكن لكسر دفاع يوفنتوس، جعل مواطنه داني ألفيس يعاني الأمرين، الإحصائيات تبرز ما قدمه حيث كان أكثر من لمس الكرة في الملعب، وقام بـ13 مراوغة ناجحة، أكثر من أي لاعب آخر في أي مباراة في دوري أبطال أوروبا منذ عام 2014.

لا أحد بمقدوره تعويض نيمار صراحة، فباكو ألكاثير، الذي من المتوقع أن يحل محله في الكلاسيكو، لم يلمس الكرة سوى 7 مرات فقط في 33 دقيقة أمام يوفنتوس!

أمام يوفنتوس، حافظ برشلونة على نظافة شباكه لأول مرة في آخر 4 مباريات، لكن هذا لا يعني أن برشلونة كان صلبًا دفاعيًا، في الواقع كان محظوظًا لأن يوفنتوس لم ينجح في ترجمة أي من الهجمات المرتدة التي شنها في وقت مبكر من المباراة.

برشلونة استقبل 7 أهداف في المباريات الأربع الأخيرة، وسيواجه مهمة أصعب بكثير أمام هجوم ريال مدريد الذي سجل 29 هدفًا في آخر 10 مباريات، بمتوسط يقل قليلاً عن 3 أهداف في كل مباراة.

السلبية الأبرز لبرشلونة مؤخرًا وظهرت في مباراتي يوفنتوس تحديدًا كانت في افتقاده للفاعلية أمام المرمى وعدم استثماره للفرص التي تحصل عليها، وهو ما اعترف به قائد الفريق أندريس إنييستا علنًا أمس.

لاعبو برشلونة أطلقوا 19 تصويبة أمام يوفنتوس، واحدة منهم فقط كانت بين العارضة والقائمين.

شباك جيجي بوفون ظلت عصية على ميسي ورفاقه طوال 180 دقيقة، وكانت هذه المرة التي يفشل فيها برشلونة في تسجيل أي هدف في مباراتين في مرحلة خروج المغلوب منذ مباراتيه أمام بايرن ميونخ في موسم 2012/2013.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon