أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

خاص بالصور | "كمين في الكابينة" لصحافيين من الكونغو

شعار Goal.com Goal.com 10/10/2017

بقلم | محمود ماهر | فيسبوك | تويتر

© متوفر بواسطة Goal.com

واجه صحفيان من الكونغو برازفيل موقفًا غريبًا في مدرج وسائل الإعلام المكتوبة والمسموعة بملعب برج العرب بمُحافظة الاسكندرية ليلة أول أمس الأحد، حيث تعرضا للحصار من كل اتجاه من جانب الجمهور.

المشهد نصوره لك عزيزي القاريء ضمن المشاهد غير المألوفة بالنسبة للصحفيين المصريين، ناهيك عن الجمهور العادي، والذي اضطر لاحتلال مقصورة الصحفيين والمنطقة المخصصة لوسائل الإعلام المسموعة (كبائن التعليق)، من أجل متابعة المباراة الأهم والأبرز في تاريخ كرة القدم المصرية في آخر 28 عامًا.

أغرب ما في هذه المسألة، كان تبخر آمال الكونغو برازفيل في المنافسة تمامًا، بعد التعادل 1/1 ثم الخسارة 5/1 أمام نفس الفريق “غانا” لحساب الجولتين الثالثة والرابعة من تصفيات كأس العالم 2018 - على الترتيب -.

واحتاجت مصر للفوز بأي ثمن لقطع ورقة الترشح المباشر دون الانتظار إلى المباراة الأخيرة في كوماسي أمام غانا مطلع الشهر المقبل.

وكادت الاحتفالات تؤجل أو تتلاشى بسبب هدف تعادل الكونغو الذي سجله “موتو” في مرمى مصر عند الدقيقة 88، لكن محمد صلاح سجل هدف الفوز في الدقيقة 95 من علامة الجزاء ورسم الفرحة على شفاه كل المصريين.

وبالعودة إلى الصحافيين الكونغوليين، فعلى الرغم من مواجهتهما لأجواء مشحونة استثنائية، إلا أنهما واصلا العمل بكل شغف واحترام، ورغبة منهما في نقل الحدث بشكل سليم ودقيق لمتابعي الإذاعة أو الموقع، دون أي شكوى من الجمهور المُتعطش للتأهل إلى مونديال بلاد القياصرة.

تأدية الصحفي الأفريقي لعمله بهذه الاحترافية والمهنية، كانت دعوة لبحث الغيرة الإيجابية بين الصحفيين المصريين العرب الذين تواجدوا بكثافة للمرة الأولى في هذه التصفيات الشاقة.

من جانبنا، كان الوصول لتغطية هذه المقابلة قبل ساعتين من بدايتها هفوة التي لا تغتفر بالطبع فقد واجهنا مُعاناة حقيقية حتى استطعنا الحصول على مكان استراتيجي لتغطية الحدث كما ينبغي ومتابعة اللقاء وتحركات اللاعبين وتصوير ردود أفعال الجماهير، مؤكد بعد مُعايشة الموقف المُبهر للصحافيين الكونغوليين سنتوخى الحذر في المناسبات القادمة.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon