أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

دورتموند يقع في فخ التعادل أمام شالكه ويفقد المركز الثالث

شعار Goal.com Goal.com 01/04/2017

تعادل فريق بروسيا دورتموند مع مضيفه شالكه بهدف لمثله سجلهما كل من بيير إميريك أوباميانج للضيوف وثيلو كيرير لأصحاب الأرض في الجولة السادسة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم ليتراجع بذلك دورتموند إلى المركز الرابع ويفقد مركزه الثالث لصالح هوفنهايم.

وكاد أوباميانج أن يفتتح النتيجة مبكرًا بعد اختراقه من الجهة اليسرى غير أن الدفاع شتت الكرة قبل إنهائه الهجمة. رد عليه شالكه باختراق من تشوبو موتينج أنهاها جيدو بورجستالر بتسديدة تم اعتراضها من دفاع دورتموند، كل هذا والدقيقة لم تتجاوز العاشرة. تلتها محاولة من جوريتزكا عن طريق ركلة حرة خرجت محاذية لمرمى بوركي. وكاد أول أهداف اللقاء أن يأتي لبروسيا دورتموند بعد تمريرة ذكرة بلمسة واحدة من أوباميانج لديمبيلي الذي بالكاد وصل للكرة غير أن الحارس كان قريبا منه فارتطمت به الكرة واستمرت داخل الملعب ليأخذها كاجاوا الذي لم ينجح في استغلال الفرصة بسبب تباطئه.

© متوفر بواسطة Goal.com

استحواذ وخطورة من دورتموند

واستمر ضغط دورتموند واستحواذه على الكرة وتركيزه على الاختراق من عمق دفاعات خصمه على الرغم من محاولة شالكه تطبيق الضغط العالي، فكاد ديمبيلي أن يفتتح النتيجة مرة أخرى بعد اختراقه من الجهة اليسرى وتسديده الكرة بباطن القدم تجاه القائم الثاني فخرجت محاذية للمرمى في الدقيقة 30. وعاود أوباميانج المحاولة لدورتموند بانطلاقه بالكرة من الجهة المقابلة منهيًا الهجمة بتسديدة أرضية تصدى لها الحارس فاهرمان. وعاد أوباميانج للتسديد قبل نهاية الشوط الأول بأربع دقائق من بعيد هذه المرة مواجهًا للمرمى إلاّ أن تسديدته ارتطمت بالدفاع وكادت تخدع الحارس لولا أنها خرجت إلى الركنية التي لم تسفر عن شيء لينتهي الشوط الأول من دون أهداف.

ودخل دورتموند الشوط الثاني وهو يحاول تطبيق ضغط في مناطق مضيفه واستمر في محاولة الاختراق من العمق. وطالب شالكه بركلة جزاء بعد اختراق من الجهة اليمنى من جوريتزكا فمررها لبورجستالر الذي سددها ضعيفة في يد الحارس بوركي بسبب شد من بارترا، فطالب الحكمَ باحتساب ركرة جزاء، وهو ما لم يصغ له الحكم، فانطلقت الهجمة في الاتجاه المقابل واستطاع دورتموند بالفعل هذه المرة اختراق دفاعات الزرق بتمريرة من ديمبيلي إلى كاجاوا الذي انفرد بالحارس ولكنه آثر التمرير لأوباميانج الذي كان يرافقه في اللقطة فسجل بهدوء الهدف الأول في المرمى الخالي في الدقيقة 54 من عمر المباراة. وكاد شالكه أن يدرك التعادل بعدها مباشرة من ركلة ركنية ارتقى إليها هوفيديس ولكن رأسيته وجدت الحارس بوركي في المكان المناسب ليصدها. وعاد أوباميانج للانفراد مرة أخرى بالحارس بعد تمريرة جميلة من كاجاوا غير أن الجابوني أراد التمرير لديمبيلي الذي كان يرافقه في انفراده فقام الدفاع بقطع التمريرة لتضيع الفرصة على دورتموند في مضاعفة النتيجة بسبب الجماعية الزائدة.

إن لم تنهِ المباراة بهدف ثانٍ فتوقع أن تستقبل التعادل!

ومع انطلاق شالكه للهجوم من أجل محاولة إدراك التعادل خلف من ورائه فراغات كبيرة استغلها ضيفه بفاعلية سواء في صناعة الهجمات أو في نقل الكرة إلى مناطق الخصم. وفقدان شالكة للكرة في المنتصف كان يزيد من تأزم الوضع لديه، كتلك الكرة التي فقدها جوريتزكا فوصلت إلى ديمبيلي من الجهة اليسرى وسددها إلى القائم الثاني لترتطم به وتعود إليه فأرسلها عرضية برابونا جميلة لكن الدفاع أخرج الكرة هذه المرة وأفلت شالكة مرة أخرى من هدف ثانٍ. ولأن بروسيا دورتموند لم يقتل المباراة فقد عاقبته مجريات المباراة، ولعل الطريقة الوحيدة التي كان شالكه يشكل بها شيئًا من خطر على خصمه هي الكرات الثابتة والكرات المرتدة منها، كتلك الكرة التي ارتدت من ركنية لصالحهم أعادها بنطالب عرضية من الجانب الأيسر فوقعت بين قدميّ جوريتزكا داخل المنطقة فقام بتحضيرها بكعبه لثيلو كيرير الذي سددها قوية أرضية بيمناه إلى القائم الأول لم يتوقعها بوركي فهزت شباكه معلنة عن هدف التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 76.

وعرف اللقاء سلسلة من التوقفات واللعب السجال ولكن غير ذي الخطورة، فكل فريق كان يحاول شد البساط لصالحه. وبدا لمدرب شالكه انخفاض مستوى بورسيا دورتموند البدني -مع بعض التحركات من ديمبيلي- فأراد استغلال ذلك بإقحام المهاجم هنتلار الذي لم يقدم إضافة كبيرة في معظم الوقت الذي شارك فيه. وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع عاد شالكه للمطالبة بركلة جزاء بعد ارتطام الكرة بيد مدافع دورتموند بارترا، غير أن الحكم لم يعلن عن شيء معتبرًا أن الكرة ارتدت من جسم المدافع نفسه. واستمر شالكه في ضغطه في آخر اللحظات وقام هنتلار بتسديد كرة ارتطمت بالدفاع وكانت آخر لقطة في اللقاء لينتهي بإثارة كبيرة وبالتعادل بهدف لمثله.

وبهذا التعادل وهذه النقطة رفع بروسيا دورتموند رصيده من النقاط إلى 47 نقطة وهو ما لم يكن كافيًا له لاستعادة مركزه الثالث من هوفنهايم الذي بات يملك 48 نقطة بعد فوزه على هيرتا برلين البارحة. بينما رفع شالكه رصيده من النقاط للنقطة 34 في المركز العاشر في انتظار مباراة بروسيا مونشنجلادباخ الذي يحل ضيفًا على آينتراخت فرانكفورت اليوم.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon