أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

دوري الأبطال | الأموال تمنح باريس سان جيرمان فوزًا تاريخيًا على بايرن ميونخ

شعار Goal.com Goal.com 27/09/2017

في قمة مباريات الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، استطاع باريس سان جيرمان بفضل تألق نجومه الجدد كيليان مبابي، داني ألفيش ونيمار أن يحقق فوزًا تاريخيًا هو الأكبر ضد فريق ألماني في البطولة على حساب بايرن ميونخ بثلاثية نظيفة، وذلك على ملعب حديقة الأمراء بالعاصمة الفرنسية باريس والذي شهد استعراضًا كرويًا لأصحاب الضيافة وإثباتًا عمليًا لما يمكن للأموال أن تفعله في عالم كرة القدم.

باغت فريق العاصمة الفرنسية ضيفه الألماني بتسجيل هدف السبق في الدقيقة الثانية، وذلك عبر هجمة شهدت سذاجة دفاعية كبيرة من لاعبي البافاري الذين تكتلوا في جبهتهم اليُمنى، مانحين الفرصة لنيمار بعد انطلاقته السريعة لتمرير الكرة أرضية عرضية إلى المندفع من الجهة اليسرى للبايرن داني ألفيش، والذي دخل منطقة الجزاء دون رقابة ليسدد الكرة مباشرة في مرمى سفين أولرايش.

فشل المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي في تعديل النتيجة في الدقيقة الـ11 من فرصة مواتية إثر ركلة ركنية، حيث أرسل جوشوا كيميتش الركنية إلى خافي مارتينيز الذي حولها برأسه لهداف فريقه الذي وضعها برأسه بين أحضان الحارس الفرنسي ألفونس أريولا.

في الدقيقة التالية أهدر توماس مولر بغرابة شديدة فرصة في غاية الخطورة، إثر عرضية أرضية من كيميتش من الجبهة اليُمنى للبايرن وصلت إلى المهاجم الألماني الذي وضعها بجوار القائم الأيسر لأريولا.

أجاد الأخير في إبعاد تسديدة خطيرة لخافي مارتينيز من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الـ19 إثر تشتيت الدفاع الباريسي لركنية بافارية، قبل أن يمنع ليفاندوفسكي من التسجيل برأسه في الدقيقة الـ21 إثر عرضية من الجهة اليُسرى أرسلها له دافيد ألابا.

ارتدت الكرة في الجهة الأخرى بهجمة خطيرة للغاية فشل نيمار إثرها في السيطرة على تمريرة إدينسون كافاني الخطيرة والتي وضعته في حالة انفراد بأولرايش، والذي أنقذ الكرة بنجاح قبل أن يشاهد تسديدة هداف باريس الأوروجواياني الأرضية من خارج منطقة الجزاء تمر عن يمينه بجانب القائم.

© متوفر بواسطة Goal.com

وبينما سدد ليفاندوفسكي من على حدود منطقة جزاء باريس كرة ضعيفة أمسكها أريولا بسهولة في الدقيقة الـ30، أحرز كافاني في الدقيقة التالية هدف تعزيز الفارق لصالح فريق العاصمة الفرنسية من هجمة خاطفة بدأها الأوروجواياني بنفسه، ممررًا الكرة على اليمين إلى أدريين رابيو الذي مررها بينية إلى داخل منطقة الجزاء، حيث مبابي الذي أعادها لخارج منطقة الجزاء ليسددها مقوسة رائعة من اللمسة الأولى في أقصى الزاوية اليُسرى للحارس الأسبق لشتوتجارت.

على الرغم من عمله الرائع للغاية في صناعة الهجمات، واصل نيمار مسلسل إهدار الفرص بلمساته الأخيرة المخيبة مع بداية الشوط الثاني .. ففي الدقيقة الـ50 قاد البرازيلي هجمة مرتدة مرر على إثرها الكرة إلى مبابي في الجهة اليُسرى، قبل أن يعيدها له الفرنسي من فوق نيكلاس سول لينفرد نجم برشلونة السابق بأولرايش ويطيح بالكرة عاليًا عوضًا عن وضعها في المرمى.

بعدها بدقائق استخلص نيمار الكرة من بديل كورنتين توليسو الألماني سيباستيان روده لينطلق بها من اليسار ثم يسدد من على حدود منطقة الجزاء كرة قوية للغاية مرت بجانب القائم الأيسر لمرمى بايرن ميونخ. فيما حاول روده تصحيح خطأه بتسديدة خطيرة من خارج منطقة جزاء باريس سان جيرمان تصدى لها أريولا عن يساره.

ظل نيمار يحاول هز الشباك فنفذ ركلة حرة مباشرة باتجاه الزاوية اليمنى لأولرايش أبعدها الأخير عن مرماه. غير أن الدقيقة الـ63 شهدت نجاح نيمار في مسعاه محرزًا الهدف الثالث، إثر انطلاقة سريعة من وسط الملعب من ألفيش الذي راوغ تياجو ألكانتارا قبل أن يمرر على اليمين داخل المنطقة لمبابي، الذي تفنن في مراوغة ألابا وسول قبل أن يرسل الكرة عرضية أرضية حاول مارتينيز اعتراض طريقها، غير أنه لم ينجح في تشتيتها كما ينبغي لينقض عليها نيمار ويودعها في المرمى من مسافة قريبة.

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia ، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon