أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

دوري الأبطال | الثلاثي "MCN" يبدع ويقود باريس لدك شباك سيلتيك بخماسية

شعار Goal.com Goal.com 12/09/2017

دك باريس سان جيرمان شباك مستضيفه سيلتيك جلاسجو بخماسية نظيفة، أبدع فيها الثلاثي الخارق "MCN" وذلك في في المباراة الممتعة التي أقيمت على أرضية ميدان "سلتيك بارك" لحساب الجولة الأولى من دور مجموعات دوري أبطال أوروبا.

واعتلى نادي العاصمة الفرنسية بهذا الفوز الكاسح صدارة مجموعته منتفوقًا بفارق الأهداف فقط على بارين ميونخ، فقد فاز هذا الأخير أيضًا أندرلخت البلجيكي (3-0).

وعلى أنغام الأغنية الشهيرة "لن تمضي أبدًا لوحدك"، انطلق النادي الباريسي نحو الهجوم عازمًا على افتتاح النتيجة مبكرًا، فقد داور الكرة بشكل مميز من على مشارف منطقة جزاء الخصم منوعًا من أساليبه وكأنه يدرس من أين يصل وكيف يصل للمرمى.

ورغم هذه السيطرة كان السيلتيك السباق للتهديد، فقد انطلق "تشام" في الدقيقة ال10 مراوغًا بشكل رائع ثم أرسل من على بعد 30 مترًأ تسديدة صاروخية، لم ينقصها سوى شيء من الدقة لخلق متاعب للحارس "أريولا".

رد الباريسيين كان قويًا بعد ذلك، وإذا كان الحكم قد رفض رأسية "كافاني" في الدقيقة ال16 بداعي التسلل، فقد عاد النجم البرازيلي "نيمار دا سيلفا" عقب 3 دقائق لينسل ببينية "رابيو" الرائعة في منطقة الجزاء ويسدد ببراعة دون أن يفلت الشباك وذلك وسط فرحة عارمة من المدرب "أوناي إيمري".

أصحاب الأرض بدو وكأنهم غير مستعدين للاستسلام بسهولة وكادوا بالفعل أن يعدلوا النتيجة من خلال الضربة الحرة المباشرة لـ "جريفيتس"، فقد صوب هذا الأخير بقوة موجهًا الكرة نحو الزاوية "90" كما يقال، لكن الحارس "أريولا" تعملق وأبعد بارتمائه المبهر الخطورة عن مرماه.

عاد نادي العاصمة الفرنسية ليفرض الضغط على الخصم وكثف هذه المرة من محاولاته حتى تمكن من معادلة الغلة، فمن عرضية من "فيراتي" في الجهة اليمنى، انقض "نيمار" على الكرة محولاً إياها بشكل جانبي لترتطم بكافاني وتمر لمبابي الذي سجل بكل أريحية.

وقبل 5 دقائق فقط من نهاية الشوط الأول، احتك "سوموفيتش" بـ "كافاني" مسقطًا إياه في معترك العمليات، ليعلن بذلك الحكم عن ضربة جزاء حولها الأروجواياني بنفسه بنجاح.

وكان الاسكتلنديون أكثر شراسة مع بداية الشوط الثاني، إذ حاولوا بكثرة وانسل "جريفيتس" من الجهة اليمنى في مناسبات عديدة مهددًا مرمى الحارس "أريولا".

وفي الدقيقة ال64، توغل سينكلير" من الجهة اليسرى ببراسة وسرعة كبيرة باغتت البرازيلي "ماريكينيوس" ثم سدد بقوةن لكن "أريولا" كان مجددًا عند الموعد وأغلق الزاوية بإحكام متصديًا للكرة.

صعدت كتيبة "أوناي إيمري" بعد ذلك لاستعراض مهاراتها مع البديل "دراكسلر"، إذ تناغم هذا الأخير مع "مبابي" و"ألفيس" بتمريرات قصيرة رائعة، انتهت في الدقيقة ال68 بتقديم كرة جميلة لنيمار الذي سدد بقوة من علامة الجزاء، لكن بدون تركيز كاف.

© متوفر بواسطة Goal.com

وتوالت محاولات "مبابي" و"نيمار" في الدقائق القادمة بالتوغل نحو العمق مستغلين مهاراتهم، لكنهم كانوا يتهورون بعض الشيء في اللمسة الأخيرة ويجعلون كراتهم تبتعد عن المرمى.

ومن عرضية في الدقيقة ال83، استقبل "دراكسر" الكرة ثم رفعها من جديد بشكل مقوس أوقع به "لوستيج" في المحظور، فهذا الأخير حاول إبعاد الكرة، إلا أنه أسكنها في مرمى فريقه معمقًا من جراحه.

ومن ظن أن حفلة الليلة ستقف عند الهدف الرابع، فهو مخطئ، ذلك لأن "كافاني" ظل متعطشًا واستغل بعدها بدقيقتين فقط عرضية "كورزاوا" ليرتمي عليها برأسية معكوسة، أعجزت تمامًا الحارس الاسكتلاندي وأبهرت المتبعين.

ولم تعرف الدقائق القادمة سوى مداورة النادي الباريسي للكرة مستعرضًا في نفس الوقت فنياته، في حين ظل أصحاب الأرض منكمشين في مناطقهم منهارين تمامًأ بهذه النتيجة الكاسحة.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon