أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

دوري الأبطال | خماسية رونالدو تعذب أنشيلوتي، وتقصي البايرن من البطولة

شعار Goal.com Goal.com 18/04/2017

قاد المهاجم البرتغالي "كريستيانو رونالدو" فريقه ريال مدريد لقهر ضيفه نادي بايرن ميونخ بأربعة أهداف مقابل هدفين على ملعب السانتياجو برنابيو في إطار مباراة العودة للدور ربع النهائي لدوري أبطال أوروبا. المباراة التي انتهت ذهابًا بتفوق الميرنجي بهدفين مقابل هدف، كانت مثيرة ومشتعلة وعرفت الاحتكام للأشواط الإضافية، تقدم فيها البايرن أولاً بهدف من علامة الجزاء لليفاندوفسكي، ثم عدل رونالدو النتيجة للريال، قبل أن يفرض راموس تعادلاً على فريقه بهدف بالخطأ في مرماه، ثم عاد الدون في الأشواط الإضافية وأنهى وحده المباراة بتسجيل الهدفين الثاني والثالث لفريقه، وتكفل البديل أسينسيو بإنهاء رباعية الريال. هيمن الضيوف على الربع ساعة الأول من المباراة، ووصلوا بالفعل لمرمى الحارس الكوستاريكي "كيلور نافاس"، وأبرز محاولاتهم جاءت عبر تصويبة من داخل منطقة الجزاء عبر الهولندي "آرين روبين" مرت في الشباك الخارجية للمرمى. دخل الريال في المباراة وبادل البايرن الهجمات، ومع حلول الدقيقة ٢١ كاد المدافع الهداف "سيرجيو راموس" أن يكتب الأفضلية كما اعتاد للميرنجي، ولكن تصويبته من داخل منطقة الجزاء وجدت قدم المدافع "جيرو بواتينج لتخرجها من قلب المرمى. استمر الفريق الملكي في خطورته، وجاء الدور على النجم البرتغالي "كريستيانو رونالدو" لقول كلمته في المباراة، وفي الدقيقة 36 اتيحت له هجمة مرتدة سريعة، ولكنه تعامل معاها بأنانية واضحة مفضلاً التصويب بين يدي نوير بدلاً من التمرير لبنزيمة، ليفشل الريال في التقدم خلال شوط المباراة الأول. استشعر بطل ألمانيا الخطر مع بداية شطر المباراة الثاني، وبدأ في شن الهجمة تلو الأخرى على مرمى الريال، ولعب الجناح الطائر "’آرين روبين" دور البطولة، حيث صوب كرة باتجاه المرمى في الدقيقة 48 وجدت رأس البرازيلي "مارسيلو" لتخرجها من على خط المرمى قبل أن تسكن الكرة الشباك. بعدها بثلاث دقائق عاد روبين وتوغل بكرة داخل منطقة الجزاء ليتعرض لعرقلة من البرازيلي "كاسيميرو" وجدها حكم المباراة المجري "فيكتور كاساي" تستحق ركلة جزاء، انبرى لركلة الجزاء بنجاح الهداف البولندي "روبيرت ليفاندوفسكي" وكعادته لا يضيع من علامة الجزاء هذا الموسم. ولأنه لا قلق على فريق يلعب له "كريستيانو رونالدو"، فقد تمكن الأخير من تعديل النتيجة للريال مسجلاً الهاتريك في مجموع المباراتين برأسية خرافية على إثر عرضية بالمقاس من البرازيلي "كاسيميرو" أشعلت ملعب السانتياجو برنابيو. ولم تلبث جماهير العاصمة الإسبانية أن تفرح حتى تعرضت لعقوبة فورية بهدف ثاني للبايرن بخطأ قاتل من القائد "سيرجيو راموس" الذي سجل هدفًا بالخطأ في مرماه في وقت عصيب على الميرنجي، ليكتب التعادل في نتيجة المباراتين.

© متوفر بواسطة Goal.com

انشغل المدرب الإيطالي "كارلو أنشيلوتي" بالأمور التيكتيكية وتناسى إخراج متوسط الميدان "آرتورو فيدال" الذي حصل على بطاقة صفراء وكان مهددًا بالإقصاء، وبالفعل أشهرت البطاقة الحمراء في وجهه قبل خمس دقائق من نهاية الوقت الأصلي.

كما هو متوقع وفي ظل النقص العددي، دان الاستحواذ في الشوطين الإضافيين للميرنجي وواصل رونالدو صولاته وجولاته، محرزًا بدل الهدف الواحد هدفين، الأول في الشوط الثالث من كرة مشكوك في صحتها لوجود الدون في موقف متسلل، ولكن هذا لم يمنعه من تصويب كرة زاحفة ضربت نوير في مقتل.

عاد رونالدو ليكتب اسمه من ذهب في هذا الدور بإحراز ثالث أهدافه في المباراة وخامس أهدافه في شباك البايرن، ولكن هذه المرة بهدف عرف مجهودًا خرافيًا من مارسيلو الذي فعل كل شيء ومرر لرونالدو أمام المرمى.

ولأن المصائب لا تأتي فرادى، عقد أسينسيو من مهمة الفريق الألماني بعدما أحرز الهدف الرابع ااميرنجي من عمل فردي مميز وتصويبة زاحفة سكنت أسفل يسار مرمى الحارس "مانويل نوير"، أنهت حكاية نهائي مبكر بين الفريقين.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon