أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

رجل رائع - رجل مخيب | الأهلي × بتروجيت

شعار Goal.com Goal.com 29/12/2017

استعاد الأهلي نغمة الانتصارات في الدوري المصري الممتاز بعد تعادله مع وادي دجلة في الجولة السابقة، وذلك بفوزه على حساب ضيفه بتروجت بثلاثية دون رد ، اليوم الجمعة ، في اللقاء الذي أقيم باستاد برج العرب بالأسكندرية في الجولة السادسة عشر.

عندما يكون عبدالله السعيد في يومه تشعر بأن الأهلي في يومه بالتالي، وهذا ببساطة ما تؤكده هذه المباراة، حيث كان للسعيد يد في الأهداف الثلاثة التي سجلها الأهلي.

بتسلحه بحسن الرؤية صنع السعيد هدف وليد سليمان قبل أن يتكفل بإحباط خطط بتروجيت للعودة بهدفين أحدهما من ركلة جزاء، لكن الآخر يوضح ذكاء السعيد في تحركه خلال الهجمة المرتدة.

© متوفر بواسطة Goal.com

وللعلم فعبدالله السعيد هو صاحب تمريرة الهدف الصحيح الملغي للأهلي في الشوط الأول.

وأصبح عبدالله السعيد بفضل هدفيه وتمريرته الحاسمة اليوم، أول لاعب في الدوري يٌشارك في أكثر من 10 أهداف مع الأهلي، حيث سجل 7 وصنع 5، كما تخطى أحمد عيدعبدالملك وأصبح الهداف التاريخي للدوري المصري من اللاعبين الحاليين برصيد 83 هدفًا.

عندما تعرف أن عبدالله السعيد كان متوهجًا وبشدة، عليك أن تنظر بعين الاعتبار فورًا لوسط ملعب الفريق المنافس لتجد أن الثغرة التي استفاد منها الأهلي كانت تكمن في وسط الملعب أكثر من أي مكان آخر.

وبالفعل كان الثغرة بطلها مصطفى شبيطة، لاعب الأهلي السابق، الذي ترك المتنفس لعبدالله بالمساحات التي وجدها بين الوسط ودفاع بتروجيت ومن ثم وزع هداياه على لاعبي الأهلي.

مصطفى شبيطة كان أقل لاعبي بتروجيت قطعًا للكرة، وعابه حتى عدم قدرته على التخلص من الضغط الذي قوبل به من وسط ملعب الأهلي وتمركزه الخاطئ، وهو ما جعل بتروجيت يُعاني خلال الخروج بالكرة.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon