أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

رجل رائع - رجل مخيب | زامبيا × الجزائر

شعار Goal.com Goal.com 02/09/2017

فقد المنتخب العربي الجزائري آخر حظوظه للتأهل إلى كأس العالم 2018 بتعرضه لخسارة ثانية في المرحلة النهائية من تصفيات قارة أفريقيا ضد المنتخب الزامبي بثلاثة أهداف مقابل هدف.

محاربو الصحراء لعبوا مباراة محبطة للغاية، حيث تلقى الخضر هدفين في الشوط الأول على الرغم من خوضه اللقاء وهو يعلم جيدًا أنه الأمل الأخير المتبقي في المجموعة بعد خسارة ضد نيجيريا وتعادل ضد الكاميرون.

© متوفر بواسطة Goal.com

مهاجم لم يلعب سوى ثلاث مباريات فقط بقميص التماسيح، ورغم هذا سجل اليوم ثنائية تاريخية أنعشت آمال منتخب بلاده في التأهل إلى روسيا ورفعت رصيدهم إلى 4 نقاط خلف المنتخب النيجيري المتصدر بالعلامة الكاملة.

مويلا تألق وتمكن من استغلال الفرص التي أتيحت له بنسبة 100% وظهر تفوقه على الدفاع الجزائري في لقطة الهدف الأول حين ارتقى أعلى من حساني ووضع رأسية صاروخية في الشباك، ثم استغل سوء تفاهم جزائري وانقض على الكرة في هجمة الهدف الثاني.

من الجانب الزامبي أيضًا تألق الجناح الأيسر "أوجستين مولينجا" والذي صنع الهدفين بطريقة رائعة الأول من عرضية متقنة ثم الثاني بعد مراوغة مدافعين من الجزائر.

إذا نزلت في الشارع الرياضي الجزائري وقمت باستطلاع رأي مع الجماهير وسألتهم عن اختيارهم لأسوأ لاعب في المباراة، فسيتباين الاختيار بين الرباعي الخلفي "غولام بنسبعيني حساني ومندي".

من الصعب الاستقرار على لاعب بعينه، فالرباعي كان كارثي في المباراة، الجميع ارتكب أخطاءً فادحة، فغولام مثلاً لم يضغط على مولينجا في عرضية الهدف الأول، أما حساني فبدأ مسيرته مع المحاربين بظهور ولا أسوأ وخطأ في الرقابة في الهدفين، أيضًا بنسبعيني لعب مباراته الأسوأ منذ الانضمام للجزائر.

ويسئل الخبير "عيسى مندي" على لقطة الهدف الثاني بعدما ترك مولينجا يراوغه بكل سهولة ويرسل عرضية من داخل منطقة الجزاء دون أن يوقفه أو يضغط عليه، دفاع الجزائر بجانب المدرب ألكاراز هما من يتحملا نتيجة الخسارة وتوديع الجزائر لحلم التواجد في روسيا.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon