أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

رجل رائع – رجل مخيب | مانشستر يونايتد × أندرلخت

شعار Goal.com Goal.com 20/04/2017

حقق مانشستر يونياتد فوزًا شاقًا جدًا على أندرلخت البلجيكي (2-1)، فقد لزمه المرور للأشواط الإضافية ليتفوق على الحارس "روبين مارتينيز" ودفاعه وذلك في المباراة المثيرة التي أقيمت على أرضية ميدان "أولد ترافورد" لحساب إياب ربع نهائي الدوري الأوروبي. ومر الشياطين الحمر للمربع الذهبي بـ (3-2) في النتيجة الإجمالية وتتواصل بذلك مغامرته في المسابقة التي يطمح أن يفوز بها لتكون بوابته نحو دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

قدم النجم الإنجليزي الشاب مباراة رائعة على عدة مستويات، فقد كان العنصر الأكثر نشاطًا في هجوم فريقه، فقد تناغم كثيرًا مع زملائه في صناعة اللعب كما هدد مرمى "روبين مارتينيز" في مناسبات عديدة موقعًا في النهاية على هدف الفوز لفريقه. ذو ال19 ربيعًا كان يناوب باستمرار بين الجهة اليسرى والعمق خالقًا متاعب كبيرة لدفاع أندرلخت ومكنه تمركزه الذكي مع متابعته الدقيقة لسير اللعب من استقبال العديد من الكرات والتي أحسن استغلالها بخلق الفرص وتقديم التمريرة الحاسمة لهدف "مخيتاريان الأول". توهجه لم ينخفض أبدًا مع مرور الدقائق وظل يحاول مرارًا وتكرارًا بتسديدات من بعيد وبمراوغات متتالية، كانت كفيلة بفك شيفرة الدفاع وجعله يزور الشباك في النهاية. المجهود البدني الذي قام به اللاعب كان في الحقيقة خرافيًا ومرور فريقه للمربع الذهبي هو راجع بشكل لما قدمه اليوم.

© متوفر بواسطة Goal.com

//

على عكس "راشفورد"، غاب العملاق السويدي عن مستوياته المعهودة ولم يقدم إضافة كبيرة لفريقه، فعلى غرار تمركزه الذي لم يخدم زملاءه، تفنن في إضاعة الفرص السهلة في معظم أطوار اللقاء. الفعالية انعدمت تمامًا اليوم عند الملقب بـ "السلطان" ولم يكن حاسمًا أبدًا كما أنه لم يظهر قوته في الكرات الهوائية مبطلاً مفعول سلاح كان سيكون فتاكًا في ظل الإرهاق الذي ظهر على دفاع أتدرلخت في الدقائق الأخيرة من الوقت الأصلي. ويبدو أنها ليلة سوداء بالفعل لزلاتان، فقد جاءت الإصابة لتؤكد أن مصائبه ليست أبدًا فرادى وما تعرض له يبدو للآسف خطيرًا وقد ينهي موسمه.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon