أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

رجل رائع – رجل مخيب | واتفورد × ليفربول

شعار Goal.com Goal.com 12/08/2017

فشل ليفربول في تأمين أول ثلاث نقاط في البريميرليج، بتعادل أمام مضيفه واتفورد بنتيجة 3-3، في اللقاء الذي أقيم ظهر اليوم السبت على ملعب "فيكارج روود".

المكسب الحقيقي الذي خرج به ليفربول من المباراة، هو الاطمئنان على رجل المستقبل "محمد صلاح"، فبعد عروضه الرائعة في المباريات التحضيرية قبل بداية الموسم، قدم اليوم شهادة اعتماده، كنجم يُعتمد عليه ليكون رجل المواعيد الكبرى، وشاهدنا كيف صنع الفارق لفريقه في دقيقتين، بالحصول على ركلة جزاء، سجل منها فيرمينو هدف التعديل الثاني، ثم تكفل بنفسه بتسجيل الهدف الثالث، الذي وضع الريدز في المقدمة، لكن بعد خروجه، انقلبت الأمور رأسًا على عقب، بتحرر مدافعي واتفورد من رقابته، وهذا تجلى من خلال تقدم المدافعين إلى الأمام في الدقائق الأخيرة، عكس وضعهم عندما كان صلاح داخل الملعب.

أيضًا أوكاكا كان من نجوم الشوط الأول، ويكفي أن نسبة تمريراته والتحاماته وصلت لـ100%، قبل أن يهبط مردوده في بداية الشوط الثاني، أيضًا ساديو ماني، قدم المطلوب منه، ونجح في تسجيل هدف على طريقته الخاصة، ولو استمر على هذا النسق، سيُشكل ثنائيًا خطيرًا مع صلاح.

© متوفر بواسطة Goal.com

هذه المباراة أظهرت للجميع لماذا يتمسك كلوب بضم فان ديك، فقلبي الدفاع المتاحين جويل ماتيب ولوفرين، لديهما مشكلة مع الكرات العرضية، وخصوصًا الكرات الثابتة سواء من ركنيات أو كرات ثابتة من خارج منطقة الجزاء، واليوم، أثبت المدافع الكاميروني ماتيب، أنه الحلقة الأضعف في تشكيلة كلوب، فهو لا يكتفي بهفواته الساذجة، بل يُقدم الهدايا للمهاجمين، كما فعل في لقطة الهدف الثاني، غير أنه من السهل جدًا مراوغته، ولا يُجيد قراءة أفكار خصومه، لذا، سيكون من الضروري التخلص منه في أقرب وقت، إذا كان المدرب الألماني يبحث عن تفادي الأخطاء الدفاعية الساذجة، التي قد تُكلفه الابتعاد عن المراكز الأربعة الأولى.

تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon