أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

صفقة ماتويدي؟ فائز واحد وخاسرون كثر

شعار Goal.com Goal.com 16/08/2017

احتارت إدارة يوفنتوس كثيرًا بعدما وجدت نفسها مضطرة للتفريط في الجوهرة الفرنسية "بول بوجبا" في الصيف الماضي بدافع حنينه لفريقه القديم مانشستر يونايتد، وبعد تفكير عميق اتخذت قرارًا بأن يكون مواطنه ماتويدي هو خير معوض له في الفريق، ولكنها اصطدمت بتعنت من إدارة البي أس جي التي رفضت التفريط في ماتويدي بأي مبلغ في الموسم الماضي.

لم تلق إدارة البيانكونيرو المنشفة وعادت بعد عام بالتمام والكمال وجددت اهتمامها بصاحب الـ30 عامًا، وبالفعل حصلت عليه بمبلغ أقل بنصف المعروض في الصيف الماضي بلغ 20 مليون يورو بالإضافة إلى 5 ملايين أخرى كإضافات على الصفقة.

يا ترى هل باريس حسب حسبته بشكل صحيح؟ وهل كان من الأفضل التفريط في ماتويدي في الصيف الماضي بعد موسم بطولي لعبه في 2015-16 للاستفادة من سعره؟ وهل بعدما هبط مستواه وتقدم في العمر، كانت إدارة يوفنتوس صائبة في الإصرار على جلبه؟ كل الإجابات سوف نستعرضها معًا.

باريس سان جيرمان (خاسر)

كان أغلب نجوم الفريق العاصمي خارج مستواهم في الموسم الماضي، ولا سيما في بعض المباريات المحلية، ولكن بليز كان أحد النجوم الذين حافظوا على مستواهم، وكان من المدهش أن يتم التفريط به لعدة أسباب، فهو لاعب يمتلك الخبرة التي يحتاجها البي أس جي في الموسم المقبل، سواء خبرة المشاركة طوال مسيرته في الدوري الفرنسي أو خبرة اللعب في دوري الأبطال، بعدما أصبح متمرسًا وعلى دراية بكل نقاط الضعف التي تسببت في خروج فريقه في السنوات الأخيرة.

وجود ماتويدي حتى لو لم يشارك أساسيًا كان في غاية الأهمية، هناك تقارير من الصحف الفرنسية تفيد بأنه هو من طلب الرحيل منذ الموسم الماضي، ولكن لا أعتقد أنه جدد طلبه هذا الصيف بعد التعاقد مع نيمار، جماهير باريس تعي جيدًا أن رابيو مستواه خادع بعض الشيء وأنه اشتهر لأنه أوقف ميسي ولكن من تابعه في بعض المباريات المحلية سيعي جيدًا أنه لم يعد بعد الخيار المثالي والأساسي، مغامرة فنية كبيرة من إيمري التفريط في أفضل لاعب هجومي في وسط ميدانه.

بليز ماتويدي (خاسر)

أي لاعب سيخرج من باريس سان جيرمان هذا الصيف أو في السنوات القادمة فهو بكل تأكيد خاسر، الفريق بعد التعاقد مع نيمار أثبت أن مشروعه ليس مشروع موسم أو موسمين بل هو مشروع لسنوات طويلة قادمة، اللاعب البرازيلي أضاف القطعة الناقصة في تشكيلة البي أس جي وهي وجود النجم الذي يعطي باقي زملائه الثقة.

© متوفر بواسطة Goal.com

من العار أن يخرج ماتويدي الآن، بكل تأكيد هو ظلم نفسه، فقد أفنى مسيرته مع باريس وبذل كل ما لديه لصالح الفريق في فترات لم يكن لباريس أي فرصة للنجاح الأوروبي، والآن عندما تأتي تلك الفرصة يجد نفسه خارج النادي، أي حسرة سيشعر بها لو تمكن البي أس جي من رفع ذات الأذنين!!

يوفنتوس (رابح)

منذ رحيل بوجبا افتقد اليوفي لللاعب القادر على الاختراق والتحرك بجرأة للعمق ومساندة رأس الحربة، بوجبا في موسمه الثاني مع اليوفي كان يقوم بهذا الدور وفي العديد من الأوقات كنت تجده يلعب كرأس حربة ثاني ويتواجد داخل منطقة الجزاء، خضيرة حاول القيام بنفس المهمة في الموسم الماضي، ولكنه لم يقدم النجاح المنشود، ماتويدي لديه بعض من مميزات بوجبا وإذا وجد من يمنحه الحرية سيعزز من قوة اليوفي الهجومية وسيشكل ثنائيًا مبهرًا رفقة ديبالا في العمق.

بكل تأكيد أصبح أليجري في حيرة من أمره بعد انضمام اللاعب الفرنسي، فإذا اعتمد عليه بصفة أساسية سيكون من الصعب أن يلعب بجناحين وإلا سيضحي بلاعب وسط، ومن غير المعقول أن يتعاقد اليوفي مع لاعب تخطى عقده الثالث ولا يشركه أساسيًا، وهو الذي لم يتبق في مسيرته الكثير، لذلك ماتويدي الأقرب للمشاركة الأساسية وربما نجد بيانيتش احتياطيًا أو حتى خضيرة في خطة 4-2-3-1؛ نظرًا لأن خطة 4-3-3 قد تكون محرمة في يوفنتوس لوجود ديبالا الذي لم يخض تجربة الجناح ودائمًا ما يفضل اللعب كرقم 10 وهو رقمه الجديد مع اليوفي.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon