أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

صورة | إشارات كوبر الكوميدية قبل مؤتمر “الفتة”!

شعار Goal.com Goal.com 08/09/2017

الاسكندرية - بقلم | محمود ماهر | فيسبوك | تويتر

تعرض المدرب الأرجنتيني “هيكتور كوبر” لاستفزازات مختلفة من قبل الصحفيين الذين حضروا المؤتمر الذي عُقد بقاعة مؤتمرات ملعب برج العرب بمدينة الاسكندرية عقب فوزه الصعب بهدف دون رد على أوغندا في الجولة الرابعة للمجموعة الخامسة بالتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018.

وخسر كوبر في الجولة الماضية أمام نفس الفريق لكن على ملعب مانديلا في العاصمة كامبالا، الأمر الذي أدى إلى تراجع حظوظ مصر للتأهل إلى الأراضي الروسية الصيف المقبل للمرة الأولى منذ افتتاح هذه التصفيات.

ومن حسن حظ هيكتور كوبر المعروف بالمدرب المنحوس، سقطت غانا في فخ التعادل الإيجابي على ملعبها ووسط جماهيرها في كوماسي أمام الكونجو برازفيل، لتتنفس مصر الصعداء بعدما عاشت في دوامة “حسبة برما” على مدار 5 أيام قبل سهرة برج العرب التي شهدت حضور 75 ألف متفرج.

© متوفر بواسطة Goal.com

وصحح المنتخب المصري أوضاعه باستعادة صدارة المجموعة الخامسة بتسع نقاط بفارق نقطتين عن أوغندا، وهو أول انتصار رسمي لمصر (في الوقت الأصلي) منذ الفوز على المغرب بهدف محمود كهربا في ربع نهائي أمم أفريقيا 2017.

مصر فازت بفارق ركلات الجزاء الترجيحية على بوركينا فاسو في نصف نهائي أمم أفريقيا، وخسرت من الكاميرون في النهائي 1/2، وتلقى الفريق هزيمة جديدة أمام تونس في افتتاح التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا 2019، وبعد شهرين ونصف فقط سقطت أمام أوغندا، ما رفع حدة الأصوات المُنادية بالإطاحة بكوبـر من على رأس الجهاز الفني وتعيين المدرب الوطني “حسام حسن” الذي رحب في وقت لاحق لصحيفة “الشروق المصرية” عن استعداده لتولي زمام الأمور واصفًا المهمة بـ “الشرف الكبير” وخطوة ستضيف لسجله الفني الكثير لا سيما بعد بلوغه لنهائي كأس مصر الموسم الماضي واحتلاله لمركز جيد بأقل الإمكانيات مع المصري البورسعيدي.

وحاول المدرب الأسبق لأندية “ريال مايوركا وفالنسيا وإنترنزونالي” فعل كل ما في وسعه لقيادة مصر للفوز أمام أوغندا يوم الثلاثاء الماضي، لكنه قام بعدة إشارات كوميدية للاعبيه وللحكم على خط التماس، كانت أبرزها للاعب وسط أوغندا “حسن واسوا دازو” المحترف في نادي العهد اللبناني، حيث قام كوبر بتنبيه اللاعب لوجود ثغرة في العمق الدفاعي لمصر حين أشار بيده إلى أحد أحمد حجازي ورامي ربيعة، ليقوم واسوا بتمرير كرة طولية كادت تنتهي بهدف!

وخلال المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة، حاول مترجم ومساعد كوبر “محمود فايز” تمالك أعصابه أثناء ترجمة الأسئلة المُستفزة للصحفيين، محاولاً إخفاء بعض الأمور على المدرب الأرجنتيني كي لا تتفاقم الأمور أمام عدسات التلفاز.

وبلغت الاستفزازات ذروتها باستخدام أحد الصحفيين لمصطلح “الفتة” في نهاية سؤاله عن سر خروج رمضان صبحي من الملعب رغم تقديمه لمستوى جيد في المساندة الدفاعية وتحويل الفريق من الوضع الدفاعي إلى الوضع الهجومي بسرعته العالية (على حد قول الصحفي).

وبدأ الصحفي سؤاله قائلاً “رمضان صبحي كان أفضل لاعب في الفريق بهذه المباراة من ناحية الضغط والتحرك بصفة مستمرة وتأدية الدور الدفاعي، ومع ذلك قمت بإخراجه”.

وأضاف نفس الصحفي الذي لم يذكر اسمه أو الجهة التي ينتمي لها “هل الفتة كانت سبب الخسارة التي تعرضنا لها في مباراة أوغندا بكامبالا الأسبوع الماضي؟”.

ورغم محاولة استدراجه للخروج عن النص أمام عدسات التلفزيون، قرر المترجم ألا يُخبر كوبر بما قيل تمامًا، وترجم الجزء الفني فقط.

وبرر كوبر موقفه من خروج صبحي قائلاً “في بعض الأحيان أرى لاعب ما لا يستطيع مواصلة اللعب على نفس النسق حتى النهاية، وهناك مَن يقدر القيام بدوره بشكل أفضل فأقوم بإخراج ذلك اللاعب والدفع بالبديل المناسب له، هذا ما أفكر فيه دائمًا. شكرًا”.

وتهرب كوبر في سؤال آخر قصد التعرف على موعد تجديد خطة الفريق أو إجراء بعض التجارب والإضافة، لكن في باطنه قصد توجيه اتهام صريح لكوبر بالجبن والخوف من إجراء تغييرات والاستعانة بعناصر جديدة غير الذين اعتمد عليهم منذ بداية هذه التصفيات.

واكتفى في رده على هذا السؤال الذي طرحه (جول العربي)، قائلاً “أرى أن كل الناس اليوم سعداء بالفوز، وأود الاحتفال أيضًا، أنا أشعر بالسعادة، سنحلل مستوى اللاعبين المحترفين والمحليين خلال الفترة القادمة، وقتها سنتخذ القرارات التي نعتقد بأنها قد تُفيدنا في المنتخب. كل لاعب يريد اللعب، هذا هو الاحساس الوطني، وأنا لا أشعر بالخوف من التغيير ولست خائف من خوض أي تجربة".

وتمسك الاتحاد المصري بمواصلة هيكتور كوبر رغم الاخفاق في أمم أفريقيا الماضية، فلم يكن التتويج بالبطولة ضمن أولويات الاتحاد، وجاء الترشح إلى النهائي بمثابة الإنجاز، حيث يَبقى تحقيق التأهل إلى نهائيات كأس العالم الهدف الأول بالنسبة لأعضاء مجلس إدارة الاتحاد برئاسة “هاني أبو ريدة”.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon