أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

عبقرية أليجري تمنح التفوق ليوفنتوس وخط الوسط أزمة أمام إنتر

شعار Goal.com Goal.com 08/12/2017

هيثم محمد فيسبوك تويتر

منذ بداية هذا الموسم والمتابع ليوفنتوس يشعر أن الفريق قد تراجع عن المواسم الفائتة، هناك شيئا ناقصا، الفريق تحسن هجوميا لكن دفاعيا هناك معاناة بعد رحيل ليوناردو بونوتشي إلى ميلان.

ماسيلميانو أليجري، مدرب البيانكونيري، عالج الأمور بعض الشيء مؤخرا لكن أمام انتر في قمة الدوري يجب أن يكون الفريق في أفضل حال للاقتراب خطوة أخرى نحو القمة، فما هي أبرز نقاط قوة وضعف يوفنتوس قبل موقعة الديربي؟

نقاط القوة 1- واقعية أليجري:

في كل موسم يبدأ الفريق برسم تكتيكي ثم يتحول إلى آخر، ومع هذا التحول دائما يطرأ تحسن كبير على أداء الفريق، وهو ما فعله أليجري هذا الموسم أيضا.

الفريق بدأ الموسم بمعاناة دفاعية واضحة لكن مصحوبة بقوة هجومية مميزة، أليجري مدرب ذكي يعرف أن البطولات التي فاز بها مع الفريق أتت بسبب قوة الدفاع وليس الهجوم في الأساس، فقام بتغيير الرسم التكتيكي إلى 4-3-2-1 لإعطاء زخم أكبر لوسط الملعب وسد الفجوة الدفاعية، فكانت النتيجة أن الفريق لم يستقبل أهدافا منذ لقاء كروتوني في منتصف نوفمبر الماضي، مرورا بمواجهاته الصعبة أمام برشلونة ونابولي في سان باولو.

2- الدفاع:

كما ذكرنا في النقطة السابقة، تحسن دفاع الفريق بشكل كبير مع وصول أليجري للرسم الأفضل للفريق واستعادة عناصر مهمة من الإصابة. رجوع المهدي بن عطية والمستوى المميز للمغربي منذ قيادته منتخب بلاده للمونديال عالج أزمة من يلعب جوار جورجيو كيليني بدلا من بارزالي المتراجع وروجاني المهتز والبطيء، كما أن تعافي ماتيا دي تشيليو رمم الجبهة اليمنى التي لم يقنع فيها هذا الموسم المتراجع بشكل كبير ليخشتاينر.

على صعيد خط الوسط ثلاثية بيانيتش، خضيرة وماتويدي أصبحت تعطي ساترا أمام الدفاع يصعب اختراقه، خصوصا مع عودة لاعبي خط الوسط الهجومي ديبالا ومانزوكيتش أو دوجلاس كوستا كذلك، محولا الفريق دفاعيا إلى خطة 4-5-1 صعبة الاختراق على أي خصم كما رأينا كيف فشل نابولي في ذلك.

3-العمق في التشكيلة:

نقطة يتميز بها يوفنتوس على أي فريق آخر، حيث أنه يملك في كل مركز بديلا للأساسي وفي بعض الأحيان اثنين. ففي الهجوم عندما تراجع هيجوايين كان ديبالا ومانزوكيتش موجودا، وفي الجناح لا يزال الثنائي الجديد بيرنارديسكي وكوستا لم يحظيا بالفرصة الكاملة بسبب تألق الحرس القديم.

دفاعيا أليكس ساندرو وليخشتاينر لهم بدلاء في صورة أسامواه ودي تشيليو وهوفيديش، ومركز قلب الدفاع عامر بالأسماء الكفء، حتى بوفون يملك بديلا من أعلى مستوى في صورة البولندي تشيزني.

نقاط الضعف 1-قلب خط الوسط:

منذ رحيل بيرلو والفريق يعاني في هذا المركز، لكن الموسم الماضي أليجري تغلب على غياب لاعب بخصائص مشابهة بالتحول إلى اللعب ب3-5-2 أو 4-2-3-1 والاعتماد على الأجنحة ومهارات ديبالا.

هذا الموسم اللاعبون المتاحون لا يملك أي منهم تلك الخصائص، فالفريق كان بحاجة للاعب من طراز ماتيتيش وليس ماتويدي قادر أن يبدأ الهجمات من الخلف ويشكل حاجز صد أول، فمع الاعتماد على خطة 4-3-3 أصبح الفريق سهل الاختراق من الوسط مع تراجع مستوى الدفاع، وعلى صعيد صناعة اللعب الفريق يعتمد فقط على ابداعات ديبالا التي قد لا تكون كافية خصوصا مع تراجع مستواه في الفترة الماضية.

2-غياب التوازن:

مع تحسن الفريق دفاعيا في اللقاءات الأخيرة بشكل كبير عن بداية الموسم، فقد الفريق قوته الهجومية التي جعلته يملك الهجوم الأفضل في الدوري، فالفريق بما يملك من إمكانيات حالية ليس قادر أن يؤدي الشقين بنفس الكفاءة وكان ذلك جليا في لقاءي برشلونة الثاني ونابولي، الفريق تراجع لغلق المساحات بكل خطوطه، تاركا الثنائي كوستا وديبالا يمشون بالكرة مسافة 30-40 مترا وبمفردهم، كما أن هيجوايين يصبح معزولا وبلا مساندة في الأمام فترات طويلة.

3-الجبهة اليمنى:

© متوفر بواسطة Goal.com

عودة دي تشيليو حسنت الوضع بعض الشيء، لكن مع وجود إيفان بيريزيتش في الجهة المقابلة، يجب أن يكون الفريق حذرا، فديبالا لا يعود كثيرا في الدفاع، وعندما يعود ليس بنفس الكفاءة، كما أن سامي خضيرة ليس في أفضل مستوياته وبيانيتش كذلك، لذا فأليجري يحتاج لحل سريع وفعال قبل قمة السبت لمواجهة قوة وسرعة الكرواتي.

​تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon