أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

فيديو: رغم تغيير "العتبة".. الزمالك محلك سر

شعار Goal.com Goal.com 10/04/2017
© متوفر بواسطة Goal.com

سقط الزمالك في المباراة الأولى تحت قيادة البرتغالي إيناسو بالدوري المحلي، حيث نجح إنبي في تحقيق الفوز بهدفين نظيفين في المباراة التي جمعت بينه وبين الزمالك بالجولة 24. وفشل إيناسو في الاختبار الأول له مع الزمالك، ولكن تلك المباراة لا تقيس قدرات البرتغالي التدريبية بشكل فعّال، إذ لم يتسلم مسئولية تدريب الفريق سوى من أيام قليلة. بتلك النتيجة، يفشل الزمالك في الخروج من نفق الهزائم الذي استمر للمباراة الرابعة، وأصبحت منافسة الأبيض على اللقب شبه مستحيلة في ظل توسيع الفارق بينه وبين الأهلي إلى 18 نقطة وللفريقين نفس العدد من المباريات، إذ تجمد رصيد الزمالك عند 40 نقطة في المركز الرابع، ليصبح على الأبيض أن يكافح لضمان مقعده في البطولات الأفريقية للموسم المقبل. وعلى جانب آخر، رفع إنبي رصيده إلى 28 نقطة يحسن به من موقعه بجدول الدوري ويتقدم إلى المركز الحادي عشر. قدم الزمالك مباراة قوية على الصعيد الهجومي، وتميزت هجمات الزمالك بالتنوع بين الاختراق من العمق وانطلاقات الجناحين الهجوميين، ولكن في المقابل فشل دفاع الأبيض في التعامل مع مرتدات إنبي، فضلاً عن سوء التمركز في الكرات الثابتة، مما تسبب في استقبال هدفين حسما المباراة لإنبي الذي عمل على التأمين الدفاعي وبناء المرتدات السريعة، وأثمرت جهوده بهدفي محمود قاعود ومحمد حمدي ذكي. وشهدت المباراة نشاطًا كبيرًا من شيكابالا الذي اعتمد عليه إيناسو اليوم كثيرًا على الصعيد الهجومي، وكاد شيكا أن يحرز الهدف الأول في الثواني الأولى من المباراة بعد أن انطلق بالكرة من نصف الملعب نحو المرمى، ولكن الحارس علي لطفي نجح في إبعاد الكرة. وواصل الزمالك أفضليته وخطورته الهجومية خلال بداية الشوط الأول، ونجح شيكابالا وأيمن حفني في بناء هجمة خطيرة في الدقيقة التاسعة، ومرر حفني كرة عرضية قابلها مصطفى فتحي بتسديدة قوية تصدى لها الدفاع بصعوبة. وجاءت المرتدة والمحاولة الهجومية الأولى لإنبي في المباراة في الدقيقة 24، حيث انطلق قاعود نحو المرمى إثر تمريرة رائعة من صلاح عاشور خلف دفاع الزمالك، ولكن قاعود تعامل مع الكرة برعونة وتنتهي خطورة الهجمة. وجاء الهدف الأولى لإنبي في الدقيقة 32 عن طريق محمود قاعود الذي استغل سوء تعامل جنش مع كرة عرضية من ركنية لإنبي، لتمر الكرة من الدفاع وجنش إلى قاعود الذي سددها داخل الشباك بسهولة. وواصل الزمالك سيطرته ومحاولاته الهجومية بعد التأخر بهدف، ولكن غياب باسم مرسي عن مستواه والتكتل الدفاعي لإنبي حال دون تحقيق أي خطورة. ومع بداية الشوط الثاني، شهد أداء الزمالك رغبة وحماس شديدين لإحراز هدف التعادل، وفي المقابل واجه الزمالك عشوائية كبيرة من إنبي في الدفاع أمام تحركات ومراوغات لاعبي الزمالك. واستعاد لاعبو إنبي توازنهم، ولكن السيطرة والاستحواذ لا زالت من نصيب الزمالك بعد مرور ربع ساعة من الشوط الثاني. وفي الدقيقة 70، باغت عبد الله جمعة دفاع الزمالك بكرة عرضية رائعة أرسلها داخل منطقة الجزاء إلى الهارب من الرقابة الدفاعية محمد حمدي ذكي الذي تخلص من علي جبر وتسّلم الكرة بأريحية وسددها بإتقان في شباك جنش. ودفاع إيناسو بستانلي ومحمد إبراهيم بدلاً من شيكابالا وأحمد توفيق سعيًا وراء زيادة الكثافة الهجومية للزمالك ومحاولة تدارك التأخر بفارق هدفين، ولكن تبديلاته لم يتغير من الواقع شيئًا في ظل تألق دفاع إنبي وصموده في وجه هجوم الزمالك الذي سيطر على أدائه الاستعجال في إنهاء الهجمات. وانطلق مصطفى فتحي من الجانب الأيمن ونجح في مراوغة مدافعي إنبي في مجهود فردي رائع، ولكن تسديدته غيرت اتجاهها وخرجت بعيدًا عن المرمى في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع. وتألق علي لطفي في التصدي لتسديدة يسارية "على الطاير" أكثر من رائعة من مصطفى فتحي في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، ليمنع هدفًا محققًا كاد أن يحرزه الزمالك في الثواني الأخيرة.

المزيد: جالياني يحادث برشلونة لحسم مستقبل ديلوفيو | إنريكي: يوفنتوس فريق مُذهل، وهكذا سنفوز | ريال مدريد: انتظرونا في بيروت!

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon