أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

كاسونجو يقود الزمالك لفوز صعب على الأسيوطي

شعار يلا كورة يلا كورة 30/12/2017
© متوفر بواسطة YallaKora

قاد المهاجم الكونغولي كاسونجو كابونجو فريقه الزمالك، لتحقيق فوز صعب على الأسيوطي، بهدف دون رد، في المباراة التي جمعتهما السبت بملعب بترول أسيوط في الجولة 16 من الدوري المصري الممتاز.
سجل كاسونجو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 78 بعدما أحسن استقبال عرضية أرضية من محمد الشامي، ليسددها في مرمى حارس الأسيوطي.
ورفع الزمالك رصيده إلى 27 نقطة في المركز الرابع بفارق 9 نقاط عن الأهلي المتصدر، بينما تجمد رصيد الأسيوطي عند 19 نقطة في المركز العاشر.
بدأت المباراة بهجمة للزمالك في الدقيقة الثامنة كادت أن تسفر عن أول هدف في اللقاء، من عرضية لمحمد الشامي، سددها محمد يوسف أوباما نحو مرمى أصحاب الأرض، قبل أن يتألق الحارس أحمد دردور ويتصدى للكرة.
وبعد ربع ساعة من بداية اللقاء سدد أشيمبونج كرة قوية نحو مرمى الأسيوطي، قبل أن يواصل الضغط في محاولة لتسجيل هدف التقدم.
وفي الدقيقة 20 عاد الزمالك لشن هجماته عبر أشيمبونج، قبل أن يفسد دفاع الأسيوطي الهجمة، تبعتها هجمة في الدقيقة 32 انتهت بتسديدة ضعيفة من أحمد مدبولي لتصطدم الكرة بدفاع أصحاب الأرض، وتصل لحارس مرماهم.
وقبل نهاية الشوط الأول بثلاث دقائق، أهدر أشيمبونج الهدف الاول لفريقه، حيث تلقى تمريرة من أوباما لكنه أهدر الكرة بغرابة.
وكاد الأسيوطي أن يباغت الزمالك ويسجل الهدف الأول في اللحظات الأخيرة من أحداث الشوط، بعدما خطف مهاجمه عمر بسام الكرة من أمام أحمد الشناوي حارس الزمالك، وسددها قوية، لكن الونش مدافع الزمالك تصدى للكرة من على خط المرمى.
وفي الشوط الثاني حاول الزمالك زيادة هجماته، حيث سدد طارق حامد كرة قوية في الدقيقة 47 من خارج منطقة الجزاء، أخرجها حارس الاسيوطي بصعوبة من الملعب.
ودفع المونتنيجري نيبوشا مدرب الزمالك بلاعبه كاسونجو كابونجو في الدقيقة 61 بدلا من أوباما في محاولة لتنشيط خطه الأمامي.
وفي الدقيقة 67 قام الأسيوطي بهجمة وصلت فيها الكرة إلى منطقة جزاء الزمالك، قبل أن يخرجها أشيمبونج من إلى خارج الملعب.
وبعد دقيقتين أمسك دعدور حارس الأسيوطي الكرة بيده بعدما أعادها له زميله أحمد أوكا، ليحتسب الحكم ركلة حرة من داخل منطقة الجزاء، فشل الزمالك في الاستفادة منها.
وفي الدقيقة 78 سجل كاسونجو هدف المباراة الوحيد بعدما أحسن استقبال عرضية أرضية من محمد الشامي، ليسددها في مرمى حارس الأسيوطي.
وكاد الأسيوطي أن يسجل هدف التعادل بعد دقيقتين، من عرضية استغلها بسام، وسددها بقوة لتصطدم بالقائم، وفشلت محاولات الفريقين في تسجيل أي هدف خلال الدقائق المتبقية لتنتهي المباراة بفوز 'الأبيض' بهدف دون مقابل.
ويمكنكم استعادة أحداث المباراةدقيقة بدقيقة بالضغط هنا

المزيد من ياللاكورة

image beaconimage beaconimage beacon