أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

كيف نجح بالاس "المعدل" في إيقاف قطار سيتي وإحباط جوارديولا؟

شعار Goal.com Goal.com 31/12/2017

أخيرا توقف قطار انتصارات مانشستر سيتي بالدوري الانجليزي، بتعثره غير المتوقع امام كريستال بالاس بالتعادل بدون أهداف، في الجولة الحادية والعشرين من البريمييرليج.

المباراة جاءت سلبية وظهر خلالها مانشستر سيتي في حالة نادرة هذا الموسم، حيث كان عاجزا عن اختراق دفاعات أصحاب الأرض، بل كان بالاس هو الاقرب للفوز بركلة جزاء ضائعة في اللحظات الأخيرة.

إرهاق سيتي

حاول بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي دخول المباراة ببعض البدلاء، أبرزهم جابريل خيسوس وجوندوجان وبرناردو سيلفا، نظرا لضغط المباريات بفترة البوكسينج دا.

ومع ذلك تأثر الضيوف بشكل واضح وظهر عليهم الإرهاق، حيث افتقدت الفريق لحدته ومرونته الهجومية المعتادة امام كريستال بالاس.

التعلم من الدرس

دخل المدرب روي هودسون مدرب كريستال بالاس مواجهة أرسنال، معتمدا على التكتل الدفاعي ومكتفيا بالهجمات المرتدة وهو ما فشل تماما.

وتعلم هودسون من درس خسارته 3/2، حيث كان فريقه أكثر جرأة اليوم أمام سيتي، لإدراكه بأنك لا يمكن أن تركن الأتوبيس أمام القطار.

وبالفعل نجحت خطة هودسون الذي استغل بدوره ارهاق الضيوف ونقص فاعليته،حيث كان قريبا من خطف الفوز بأكثر من فرصة قبل ركلة الجزاء التي حصل عليها زاها بمهارته ولكنها ضاعت.

واستفاد أيضا المدرب الانجليزي من مهاجمه البلجيكي كريستيان بينتيكي في الكرات الثابتة، ليشكل بعض التهديد على دفاع سيتي الذي يعبه قصر القامة.

أهمية ديفيد سيلفا

مرة أخرى ظهرت أهمية صانع الألعاب الأسباني ديفيد سيلفا، والذي تغيب للمرة الثانية على التوالي لأسباب شخصية لم يتم الإفصاح عنها.

وفشل زميله الألماني لكاي جوندوجان، في لعب دور العقل المفكر بخط الوسط، وبناء الهجمة بتمريرات خطيرة تسهل الطرق على زملائه مثلما يفعل سيلفا.

نحس أجويرو يتواصل

قرر بيب جوارديولا الدفع بجابريل خيسوس كأساسي، بسبب هبوط مستوى سيرجيو أجويرو من ناحية ومبدأ المداورة من ناحية أخرى.

© متوفر بواسطة Goal.com

ولعبت الظروف في صالح أجويرو بتعرض خيسوس لإصابة قوية بعد ثلث ساعة فقط، لينزل طامحا في العودة مرة أخرى للتهديف.

وواجه صاحب الـ29 عاما حالة غريبة من سوء التوفيق، بإهداره فرصة محققة قبل نزوله، واستمرار مسلسل من النحس يبدو أنه سيطول أكثر من المتوقع.

يأس جوارديولا

للمرة الأولى هذا الموسم ظهر المدرب الأسباني في حالة يأس شديدة مع اقتراب نهاية المباراة، نظرا للأداء الجيد لكريستال بالاس وحده من أي خطورة لفريقه.

ودفع يأس جوارديولا لقيامه بالاعتماد على المجمد يايا توريه بآخر 10 دقائق، طمحا في أي تسديدة أو كرة يستفيد منها بخبرة الإيفواري لكن الوضع تأزم أكثر وكان أن يخرج بالاس فائزا.

​تابع أحدث وأطرف الصور عن نجوم كرة القدم عبر حسابنا على إنستاجرام Goalarabia، ولا تفوت الصور والفيديوهات المثيرة على حسابنا على سناب شات Goalarabic

المزيد: ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي | محمد صلاح يحرج كين | مدرب ليستر سيتي : لولا محمد صلاح لما خسرنا المباراة | أهم 5 ملاحظات من فوز ليفربول على ليستر سيتي | سنة غير سعيدة على خيسوس..مهاجم سيتي يغادر ملعب كريستال بالاس في حالة بكاء

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon