أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

مانشستر يونايتد يذبح القطط ويستعيد مركزه الجديد

شعار Goal.com Goal.com 09/04/2017
© متوفر بواسطة Goal.com

تخلص مانشستر يونايتد من عقبة سندرلاند بثلاثية نظيفة، بعد عصر اليوم الأحد، في واحدة من مباريات الجولة الـ 32 من البريميرليج، ليستعيد مركزه الجديد «الخامس» برصيد 57 نقطة، واضعًا آرسنال المتراجع للمركز السادس تحت الضغط للجولة الثالثة على التوالي. وتراجعت آمال سندرلاند في البقاء ضمن أندية النخبة بعد هذه الخسارة، حيث يتذيل الجدول برصيد 22 نقطة، ما سيجبره على تحقيق نتيجة واحدة هي الفوز في جميع المباريات السبع الأخيرة المُتبقية له هذا الموسم لضمان البقاء بـ 40 نقطة. وسارت أمور مانشستر يونايتد على ما يُرام في ملعب «أوف لايت» منذ البداية وحتى الدقيقة الأخيرة، فقد سجل الثلاثي الأمامي «زلاتان إبراهيموفيتش وهنريخ مخيتاريان وماركوس راشفورد»، وقدم الظهير الأيسر الدولي الإنجليزي السابق «لوك شو» مباراة متميزة قبل أن يترك مكانه لدالي بليند في الدقيقة 61. وشهدت المباراة عودة الثنائي «زلاتان إبراهيموفيتش وآندير هيريرا» بعد انقضاء فترة الإيقاف، كما شهدت عودة النجم الفرنسي الأغلى في العالم «بول بوجبا» بعد تعافيه من الإصابة. ومرر آندير هيريرا كرة جميلة على حافة منطقة الجزاء نحو زلاتان إبراهيموفيتش في الدقيقة 30، ومن وضع الدوران سدد إبرا بكل قوة بالقدم اليمنى من حوالي 20 ياردة لتذهب كرته صعبة على أقصى يسار الحارس. وخفف النجم السويدي الضغط النفسي والصعبي على زملائه في مانشستر يونايتد بهذا الهدف، لكن مواطنه «سيباستيان لارسون» فعل النقيض مع سندرلاند حين تعرض للطرد بالبطاقة الحمراء المباشرة في الدقيقة 43 بسبب تدخل غير مبرر على قدم آندير هيريرا في منطقة الوسط، ما صعب كثيرًا من مأمورية القطط السوداء ليس لتعديل النتيجة فقط بل لمُجاراة اليونايتد في منطقة أم المعارك. ودَمر الآرميني «مخيتاريان» كل ما كان ينوي ديفيد مويس فعله في الحصة الثانية عندما سجل الهدف الثاني لمانشستر يونايتد من تصويبة يسارية زاحفة من داخل صندوق العمليات بعد تلقيه لتمريرة من لوك شو في الدقيقة الأولى من الشوط الثاني. وفي الدقيقة الأخيرة من المباراة، ومن هجمة مرتدة سريعة قادها بول بوجبا بتمريرة طولية، أضاف راشفورد الهدف الثالث بعد أن ساعده إبراهيموفيتش على فتح ثغرة للمرور داخل منطقة الجزاء، ليتسلم الشاب الإنجليزي ويسدد بوجه القدم على أقصى يمين الحارس. وهكذا رد ثلاثي هجوم اليونايتد على التصريحات المثيرة التي أدلى بها مدربهم «جوزيه مورينيو» قبل المباراة، حول معاناته من غياب مهاجم هداف مثل تشيشاريتو قادر على تسجيل 20 هدفًا في الموسم باستغلال الفرص داخل المنطقة ومتابعة الكرات الحائرة، مشيرًا إلى أنه لاعبي الخطوط الأمامية في فريقه لا يستمتعون باللعب بالقدر الكافي.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon