أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

من الليج1 إلى العالمية | فرانك ريبيري

شعار Goal.com Goal.com 09/04/2017
© متوفر بواسطة Goal.com

على عكس ما يُروج.. ريبيري لم يكن يومًا على مقربة من العودة إلى الليج آ، لم يكن قريبًا على الإطلاق. ولا يُخفى على أحد أن حياته كإنسان كانت في خطر شديد قبل أن يُصبح لاعب كرة قدم شهير. وفي إحدى المرات قال عن الحادث الأليم "إن المشكلة إنني كنت جالسًا في الخلف، ثم بعد ذلك انتقلت إلى الأمام لأواجه مصيري". الحادث، أصاب ريبيري الطفل بجروح صعبة، استلزم 100 غرز، والأسوأ من ذلك أنه ترك ندبة أسفل الجانب الأيمن من وجهه، لكنه كان وما زال ينظر إلى ذلك على أنه شارة شرف وليس أمرًا مُعيبًا. وقال ريبيري للكاتب الشهير سايمون كوبر "أنا فخور بهذه الندبة، لقد أعطتني قوة هائلة وثقة كبيرة في شخصيتي، وكنت دائمًا قويًا لتحمل سخرية الأطفال والآخرين البالغين الذين كانوا يسخرون مني". "هذا أنا ذا.. وهذه وجهي، والجميع يعرفني بوجهي، وأنا سعيد بهذا الوجه.. ولماذا لا أكون سعيدًا؟". "كل ما أستطيع قوله.. أنه بطريقة ما ساعدني الحادث ومنحني دفعة قوية عندما كنت طفلاً". هذه الدوافع، أخذت النجم الفرنسي إلى القمة، بالرغم من أنه قضى طفولة صعبة في شمال فرنسا، حيث وُلد في منطقة ذات معدل بطالة مُرتفع، وفرص العمل للمهاجرين كانت ضئيلة للغاية. في المراهقة، انضم إلى أكاديمية نادي ليل، لكنه لم يُكمل مشواره بعد فشله في إثبات نفسه في الأكاديمية. فشله في الخطوة الأولى لم يمنعه من البحث عن هدفه، وعلى الفور بدأ طريق النجومية الطويل بانتقاله إلى فريق مسقط رأسه بولون ثم إلى أولمبيك أليس في جنون فرنسا، وهناك حصل على أول عقد احترافي عام 2003 مع أصحاب ملعب بريستويز. عام 2004، انتقل إلى ميتز، وتمكن من المشاركة في 20 مباراة، لكن من سوء طالعه آنذاك، أنهى ميتز الموسم في المركز الرابع عشر. بعد ذلك خاض تجربة تركية قصيرة مع جالطة سراي، ونظرًا للسرعة الجنونية التي كان يتمتع بها، لُقب في بلاد أحفاد العثمانيين ب فيراربيري. وعاد مرة أخرى إلى فرنسا بعد خمسة أشهر فقط، عبر بوابة أولمبيك مارسيليا، ليضع قدمه على طريق النجومية الحقيقية، وكانت البداية بمساهمته في صعود فرنسا إلى نهائيات كأس العالم 2006، غير أنه قاد فريقه لإنهاء الموسم في المركز الثاني، ليحصل على لاعب العام في فرنسا. وفي عام 2007، نجح بايرن ميونخ في خطف توقيع ريبيري مقابل 25 مليون يورو، ليفوز مع العملاق البافاري بكل البطولات المحلية بالإضافة للقب دوري أبطال أوروبا وألقاب أخرى كثيرة.

المزيد من جول دوت كوم

image beaconimage beaconimage beacon