أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

حبس ربة منزل ذبحت نجل شقيق زوجها في الهرم (التفاصيل الكاملة)

شعار المصري اليوم المصري اليوم 21/04/2019 محمد القماش

ذبحت «آدم» الصغير ابن الـ6 سنوات بسكين مطبخ ووضعت جثمانه داخل «برميل» أسفل العقار الذي تتولى حراسته وزوجها في منطقة الهرم.

المتهمة ربة منزل وقتلت نجل شقيق زوجها، بدافع الغيرة، وقال زوجها، عقب القبض عليها، إنها تعاني اضطرابات نفسية وعقلية، لتأمر نيابة حوادث جنوب الجيزة، برئاسة حازم عامر، بحبسها 4 احتياطيًا على ذمة التحقيقات.

قبل عامين قدمت المتهمة رفقة زوجها من إحدى محافظات الصعيد، وتوليا حراسة عقار مجاور لعمل شقيق الزوج، الذي يعمل حارسًا أيضًا.

نشبت الخلافات الزوجية بين المتهمة وزوجها جراء معايرة الزوج لها بزوجة شقيقه التي تعمل على راحة أخيه، وتدبر أمور منزلها في هدوء، كما أنها تتولى رعاية طفلها «آدم» بشكل جيد.

ظهرت على الزوجة المتهمة سلوكيات عدوانية، كما قال زوجها، فلجأ إلى العيادات النفسية ليؤكد الأطباء أنها تعانى اضطرابات عقلية تحتاج بعضًا من الوقت للعلاج.

تصفح بالصور: أعرق وأروع تصميمات الجوامع في مصر

ومع استمرار الخلافات الزوجية، أقدمت المتهمة على اصطحاب الطفل «آدم»، نجل سلفتها، أثناء لهوه، وذبحته بسكين من رقبته، ووضعت جثمانه داخل «برميل»، وجففت الدماء التي أغرقت مدخل العقار محل الواقعة.

أمس الأول، شعرت والدة الطفل المجني عليه بالقلق، فقالت لزوجها: «الواد تأخر كثيرًا. خرج ليلهو قليلاً ولم يعد إلى الآن».

توجه الأب إلى منزل شقيقه ليسأل عن الابن التائه، ليكتشف الجريمة، واعتراف زوجة الأخ بقتل الطفل «آدم» بذبحه، وأرشدت عن مكان الجثة، وتجمهر الجيران على صراخ أم المجني عليه، وحضرت الشرطة وضبطت المتهمة، وقال زوجها: تعاني اضطرابات نفسية.

وعاينت النيابة مكان الواقعة، وتبين إصابة المجني عليه بجرح ذبحي من الرقبة، وتحفظت على سلاح الجريمة، وأمرت شتشريح الجثمان بمعرفة خبراء مصلحة الطب الشرعي، وعقب ذلك تم تسليم الجثمان للأسرة والتصريح بالدفن.

وطلبت النيابة تحريات تكميلية لأجهزة الأمن لكشف ملابسات الواقعة.

المزيد من المصري اليوم

image beaconimage beaconimage beacon