أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

موظفو شركة "وايلدبيريز" الروسية العملاقة للتجارة الإلكترونية يبدأون إضرابا جزئيا

شعار AFP AFP 09/02/43 أ ف ب
طلبية في إحدى نقاط التسلّم التابعة لشركة "وايلدبريز" في 24 آذار/مارس 2021 © كيريل كودريافتسيف طلبية في إحدى نقاط التسلّم التابعة لشركة "وايلدبريز" في 24 آذار/مارس 2021

بدأ موظفو شركة "وايلدبيريز" الروسية العملاقة للتجارة الإلكترونية إضرابا جزئيا للاحتجاج على خفض الرواتب في المؤسسة التي تديرها أغنى امرأة في البلاد، تاتيانا باكالتشوك.

وفي عريضة نشرت الأربعاء، أعلن الموظفون أنهم بدأوا إضرابا جزئيا في فروع الشبكة في مناطق عدة، مؤكدين أن حضورهم إلى أماكن العمل سيقتصر على أداء الحد الأدنى من المهام إلى أن تلبى طلباتهم.

وبحلول عصر الخميس كانت العريضة على وشك بلوغ الغاية المرجوة منها وهي جمع 2500 توقيع.

وقال الموظفون في العريضة "إلى أن نتلقى توضيحا أو (نتوصل) إلى نتيجة إيجابية للمسائل الإشكالية نتعهّد متابعة العمل بحده الأدنى".

وجاء في العريضة أن اعتماد نظام جديد للدفع في الصيف أدى إلى خسارة الموظفين ما يصل إلى 40 ألف روبل (550 دولارا) من رواتبهم الشهرية".

وفي اليوم نفسه الذي نشرت فيه العريضة قال معدّوها إن "الإدارة أبدت انفتاحا"، ووعدت بإعادة النظر بالرواتب في أسرع وقت ممكن.

وتعد "وايلدبيريز" رائدة التجارة الإلكترونية في روسيا وقد حقّقت نجاحا في عدد من دول الاتحاد السوفياتي السابق.

وتوظف "وايلدبيرز" في روسيا عشرات آلاف العمال.

وأسست باكالتشوك الشركة في العام 2004 حينما كانت في إجازة أمومة مع زوجها فلاديسلاف خبير المعلوماتية التقنية.

وهذا العام صُنّفت باكالتشوك (45 عاما) أغنى امرأة في روسيا بحسب قائمة فوربز لأغنى أغنياء العالم، وقد قدّرت ثروتها بـ13 مليار دولار.

ابو-اكل/ود/ص ك

Plus d'infos : AFP

image beaconimage beaconimage beacon