أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

أبراهام يلعب دور البطولة في عبور تشيلسي لعقبة بارنسلي في كأس الاتحاد الإنجليزي

شعار Reuters Reuters 29/06/42
أبراهام يلعب دور البطولة في عبور تشيلسي لعقبة بارنسلي في كأس الاتحاد الإنجليزي © Reuters أبراهام يلعب دور البطولة في عبور تشيلسي لعقبة بارنسلي في كأس الاتحاد الإنجليزي

لندن (رويترز) - تأهل تشيلسي إلى دور الثمانية بكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بعد فوزه 1-صفر على مضيفه بارنسلي المنتمي للدرجة الثانية يوم الخميس بفضل هدف المهاجم تامي أبراهام بعد الاستراحة ليحقق الفريق انتصاره الرابع في خمس مباريات مع المدرب الجديد توماس توخيل.

وأنقذ أبراهام كرة بضربة رأس من على خط المرمى ليحرم بارنسلي من التعادل عبر البديل مايكل سولباور قبل 12 دقيقة من النهاية.

وبدأ تشيلسي المباراة بعشرة لاعبين لم يشاركوا في التشكيلة الأساسية في آخر مباراة في الدوري وعانى للعثور على إيقاعه في الشوط الأول حيث بدا أن بارنسلي لا يخاف من هوية منافسه.

وصنع بارنسلي أخطر الفرص ورد توخيل في الشوط الثاني بإدخال عدة تغييرات على فريقه.

وأشرك توخيل الظهير ريس جيمس بدلا من ماركوس ألونسو والمدافع أنطونيو روديجر بدلا من أندرياس كريستنسن، الذي تعرض لإصابة في الرأس، ليعتمد على وجود أربعة لاعبين في الدفاع.

وأتى قرار المدرب الألماني ثماره عندما تلقى جيمس الكرة من بيلي جيلمور، البالغ عمره 19 عاما، وأرسل تمريرة عرضية حولها أبراهام في المرمى بسهولة وسط اعتراضات لاعبي بارنسلي الذين طالبوا باحتساب تسلل.

وأبلغ أبراهام هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "كنت أعلم أن الفرصة ستأتي وكان يجب علي فقط أن أكون في المكان المناسب في الوقت المناسب".

وقال أبراهام إن إبعاده فرصة بارنسلي من على خط المرمى أعاده إلى بدايته كمدافع في طفولته.

وأضاف "شاهدت الكرة قادمة وقلت ‭‭'‬‬يجب أن أفعل ذلك، يجب أن أحاول فعل أي شيء‭‭'‬‬، ونجح الأمر".

وسيندم بارنسلي على إهدار الفرص في الشوط الأول عندما سدد كالوم برتين كرة في يد الحارس كيبا أريزابالاجا من مدى قريب وأخرى غيرت اتجاهها لتمر بجوار المرمى.

وبالإضافة إلى الفوز الرابع منذ تولي توخيل المسؤولية بدلا من فرانك لامبارد فهذه هي المرة الرابعة التي يخرج فيها الفريق بشباك نظيفة مع المدرب الألماني.

وقال توخيل "الأمر ليس سهلا عندما تفتقر لإيقاعك وللثقة ويظهر ذلك في أدائك وأمام منافس يخاطر بكل ما لديه ويخوض مباراة كأن حياته تتوقف عليها. يمكننا تقديم أفضل من ذلك لكن لا أريد أن أكون قاسيا على اللاعبين".

ويلعب تشيلسي، الذي خسر أمام أرسنال في نهائي العام الماضي، مع شيفيلد يونايتد في دور الثمانية بعد انتصاره مرتين على ضيفه في الدوري آخرها 2-1 مطلع الأسبوع الحالي.

(إعداد شادي أمير للنشرة العربية)

View the full site

image beaconimage beaconimage beacon