أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

"الصالح العام" وغيره.. لماذا تقلصت عقوبة حارس الأهلي المصري؟

شعار سكاي نيوز عربية سكاي نيوز عربية 09/06/42 وكالات - أبوظبي
حارس المرمى المصري محمد الشناوي © AFP حارس المرمى المصري محمد الشناوي كشف رئيس اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة شؤون اتحاد الكرة المصري، أحمد مجاهد، تفاصيل قرار الاتحاد بتقليص عقوبة إيقاف قائد الأهلي، حارس المرمى المخضرم محمد الشناوي.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد أعلن في وقت سابق إيقاف محمد الشناوي 4 مباريات محلية، إثر مشادته مع حكم مباراة فريقه ضد البنك الأهلي في الدوري المصري الممتاز، التي انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين.

لكن الاتحاد المصري فاجأ الجميع بالتراجع عن قراره السابق، وتقليص العقوبة إلى الإيقاف لمدة مباراة واحدة فقط، ليغيب الحارس عن فريقه في لقاء المقاولون العرب، الذي أقيم الخميس، وانتهى بفوز الأهلي بنتيجة 3-2.

وقال أحمد مجاهد في تصريحات تليفزيونية صباح الجمعة: "في البداية اعتبرت لجنة المسابقات بالاتحاد أن واقعة الشناوي أظهرت سلوكا غير رياضي من الحارس، مما يعني معاقبته بالإيقاف لـ4 مباريات، مع دفع غرامة 20 ألف جنيه، كما تشير اللائحة".

وأضاف: "ردا على من يقول إننا تسرعنا في إعلان العقوبة، فإن أعضاء إدارة الاتحاد موجودون في مقر العمل بشكل يومي، حتى أيام الجمعة، وجميع اللجان تعتمد تقاريرها أولا بأول، لذلك خرج القرار بهذه السرعة".

وتابع: "كان هناك اجتماع لمجلس إدارة الاتحاد مع مسؤولي اللجان يوم الأربعاء، وكانت هناك العديد من الملفات التي تم اتخاذ قرارات بشأنها".

واستطرد رئيس اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة شؤون اتحاد الكرة المصري، حديثه قائلا: "استرشدنا برأي أحمد وجيه وعزب حجاج من لجنة الحكام، وأجمعا على أنه كان على حكم مباراة الأهلي والبنك الأهلي أن يشهر بطاقة صفراء في وجه اللاعب بسبب سلوكه".

ونوه إلى أن هذه البطاقة الصفراء "ستكون الثانية له في المباراة، وبالتالي سيتم طرده، وعقوبة الطرد في اللائحة هي الإيقاف لمدة مباراة واحدة، لذلك تراجعنا عن القرار السابق، وأوقفنا اللاعب لمدة مباراة بدلا من 4"، وفق ما ذكر موقع صحيفة "آس".

أخبار ذات صلة

وأضاف مجاهد: "نتعامل بمنتهى الوضوح، لن ندفن رؤوسنا في الرمال، كنا نعرف أننا سنتعرض لانتقادات كثيرة بسبب هذا القرار، خصوصا أننا نتعرض للهجوم منذ اليوم الأول، حيث سيتهمنا البعض بالتخبط بسبب التراجع عن القرارات، ورغم ذلك رأينا أن هذا القرار هو الأفضل في هذا الشأن".

كما أشار إلى أن هناك "سببا فنيا" لتغيير القرار، وقال: "هناك سبب آخر فني لتقليص عقوبة الشناوي، لأن الصالح العام يقتضي تقليص العقوبة إلى مباراة واحدة، فالشناوي حارس مصر الأول، والأهلي سيخوض كأس العالم للأندية بعد أيام، وإذا شارك في البطولة في ظل الإيقاف قد يتأثر مستواه، كما سيتأثر مستواه مع منتخب مصر في الفترة المقبلة، لذلك فضلنا إيقافه مباراة واحدة فقط".

ولقت مجاهد أيضا إلى أن هناك "توجها عاما" لدى الاتحاد بأن تزيد الغرامات المالية على اللاعبين في ظل العقوبات، مقابل تقليل الإيقافات، حتى لا تتأثر الأندية أو المنتخبات من الناحية الفنية.

ومن المقرر أن يكون محمد الشناوي جاهزا لحراسة عرين الأهلي في مباراته المقبلة أمام بيراميدز، الثلاثاء المقبل، ضمن الجولة العاشرة من الدوري المصري الممتاز.

ويواجه الأهلي نظيره الدحيل القطري، في الرابع من فبراير المقبل، في الدور الثاني من كأس العالم للأندية 2020 التي تستضيفها قطر، علما بأن الفائز في المباراة سيواجه بايرن ميونخ، بطل دوري أبطال أوروبا، في الدور نصف النهائي.

المزيد من سكاي نيوزعربية

سكاي نيوز عربية
سكاي نيوز عربية
image beaconimage beaconimage beacon