أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

بيرنلي يُسقط ليفربول في أنفيلد ويحقق إنجازا بعد 47 عاما

شعار في الجول في الجول 09/06/42 Sarmady
© FilGoal

أنهى بيرنلي سلسلة عدم سقوط ليفربول في ملعبه أنفيلد والتي استمرت لـ68 مباراة وفاز عليه بهدف دون رد مساء يوم الخميس.

وحل بيرنلي ضيفا على ليفربول لملاقاته في الجولة 18 من الدوري الإنجليزي.

سجل هدف المباراة الوحيد آشلي بارنز من ركلة جزاء في الدقيقة 82.

وأصبح ذلك الانتصار هو الأول لبيرنلي في ملعب أنفيلد منذ 47 عاما وبالتحديد منذ عام 1974.

ومنذ بداية العام الجاري لم ينجح ليفربول في تسجيل أي هدف في أربع مباريات متتالية في الدوري.

ولم ينجح ليفربول في الفوز في آخر خمس مباريات خاضها إذ أنه تعادل ثلاث مرات وخسر مرتين.

ومنذ الـ23 من شهر أبريل في عام 2017 حينما خسر ليفربول في أنفيلد ضد تشيلسي لم تعرف كتيبة المدرب يورجن كلوب السقوط في ملعبهم التاريخي.

ووصل رصيد ليفربول عند 34 نقطة يحتل بهم المركز الرابع بعدما خاض كل مبارياته الـ19.

فيما وصل رصيد بيرنلي إلى 19 نقطة يحتل بهم المركز الـ16 بعدما خاض 18 مباراة.

وشارك محمد صلاح كبديل في الدقيقة 57.

ملخص اللقاء

لم يشهد الشوط الأول في بدايته الكثير من الفرص الخطيرة بل جاء هادئا في أغلب فتراته.

وجاء التهديد الأول في اللقاء إثر تسديدة من شيردان شاكيري بتسديدة يسارية لكنها مرت بجوار المرمى بقليل.

وسدد ديفوك أوريجي الكرة لكن حارس بيرنلي تصدى له.

وكاد ليفربول يسجل هدف التقدم بعد خطأ قاتل من بن ميي في تشتيت الكرة وخطفها أوريجي الذي انفرد بالمرمى تماما لكن تسديدته ارتطمت بالعارضة.

ودفع يورجن كلوب مدرب ليفربول بصلاح وروبرتو فيرمينو في الدقيقة 57 بدلا من أوريجي وأليكس أوكسلايد شامبرلين.

وفي الدقيقة 60 انطلق جورجينيو فينالدوم مسرعا من قبل منتصف الملعب ومرر لصلاح الذي سدد بيسراه بقوة لكن بوب تصدى للكرة وحولها لركلة ركنية مرت دون خطورة.

وسدد فيرمينو الكرة مرتين متتاليتين لكنه أخطأ المرمى في كل مرة.

سيطر ليفربول أكثر على المباراة وسط تكتل دفاعي قوي من قبل بيرنلي.

وحصل صلاح على خطأ من على حدود منطقة الجزاء من الناحية اليمنى في الدقيقة 78 لكن لم يستفد منها ليفربول.

وفي الدقيقة 82 حصل آشلي بارنز على ركلة جزاء بعد عرقلة أليسون بيكر له.

وحول بارنز ركلة الجزاء بنجاح ليعلن عن الهدف الأول لبيرنلي.

وأجرى كلوب تبديلا ثالثا بمشاركة مينامينو بدلا من شاكيري في الدقيقة 84.

وكاد فيرمينو يدرك التعادل لكن مدافع بيرنلي شتت الكرة لركلة ركنية مرت دون خطورة في النهاية.

وحصل ليفربول على أكثر من ركلة ركنية لكنهم لم يشكلوا أي خطورة لتنتهي المباراة بانتصار مثير ومفاجئ لبيرنلي.

المزيد من في الجول

image beaconimage beaconimage beacon