أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

بريطانيا تلوِّح بورقة الأسلحة الكيميائية في وجه بشار الأسد

شعار صحيفة عاجل الالكترونية صحيفة عاجل الالكترونية 29/04/43 contactus@ajel.sa (صحيفة عاجل)
© متوفر بواسطة صحيفة عاجل الالكترونية

أعربت بريطانيا عن بالغ قلقها من برنامج الأسلحة الكيميائية، التي يمتلكها النظام السوري، والتي أسفرت عن مقتل مئات السوريين، حسب صحيفة «ديلي ميل»

وقالت عضو مجلس اللوردات في بريطانيا أنابل غولدي: «خلال السنوات القليلة الماضية رأينا استخدامًا لأسلحة كيميائية في سوريا، والعراق، وماليزيا، وروسيا؛ وعلينا أن نواجه أنفسنا بحجم خطورة المشكلة؛ إذ قتلت الأسلحة الكيميائية وأصابت خلال العقد الأخير آلاف الضحايا، ويحظر على هذه اللجنة (لجنة مجلس اللوردات) تجاهل هذا التهديد؛ وعلينا تحدي استخدام الأسلحة الكيميائية في كل مكان، والوقوف ضد المسؤول عن ذلك».

وأكدت غولدي أن لندن تواصل دعم العمل الحيوي، الذي يقوم به طاقم التحقيق وتقصي الحقائق، التابع لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، بهدف رصد هذه عمليات السلاح من هذا النوع في سوريا.

وأوضحت النائبة البريطانية أنه يجب على نظام الأسد التعاون بشكل كامل مع المنظمة، والانصياع لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2118، الرامي إلى منح طواقم منظمة حظر الأسلحة الكيمائية OPCW تأشيرات دخول سوريا لممارسة المهام المكلفين بها هناك.

وحذَّرت غولدي من أن الأسلحة الكيميائية التي لم يتم تدميرها، تشكل تهديدًا على السلام والأمن الدوليين، وينبغي إبلاغ منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بأماكن تواجدها فورًا. ودعت النائبة البريطانية بشار الأسد، وكافة أنظمة العالم إلى مواجهة المشكلة بكل الأدوات.    

اقرأ أيضًا:

المملكة: نولي اهتمامًا بالغًا في تنفيذ حظر الأسلحة الكيميائية.. وندعو السلطات السورية للتعاون

إيران ومجموعات إرهابية أفغانية تستأنف تدريب «شبيحة» الأسد

image beaconimage beaconimage beacon