أنت تستخدم إصدار مستعرض قديمًا. الرجاء استخدام إصدار معتمد للحصول على أفضل تجربة MSN.

برشلونة يبلغ نهائي كأس إسبانيا بعد انتفاضة مذهلة أمام أشبيلية

شعار Reuters Reuters 19/07/42
برشلونة يبلغ نهائي كأس إسبانيا بعد انتفاضة مذهلة أمام أشبيلية © Reuters برشلونة يبلغ نهائي كأس إسبانيا بعد انتفاضة مذهلة أمام أشبيلية

برشلونة (إسبانيا) (رويترز) - انتفض برشلونة من تأخره بهدفين في مباراة الذهاب ليفوز 3-صفر على ضيفه أشبيلية بعد وقت إضافي يوم الأربعاء ويبلغ نهائي كأس ملك إسبانيا لكرة القدم بتفوقه 3-2 في النتيجة الإجمالية.

وأحرز المهاجم الدنمركي مارتن بريثويت هدف الحسم بضربة رأس في بداية الوقت الإضافي بعدما منح عثمان ديمبلي التقدم لبرشلونة بعد 12 دقيقة وأدرك جيرارد بيكي التعادل في مجموع المباراتين في نهاية الوقت المحتسب بدل الضائع بعد لحظات من طرد فرناندو لاعب أشبيلية.

ويلعب برشلونة ضد ليفانتي أو أتليتيك بيلباو في النهائي في أشبيلية في 17 أبريل نيسان إذ سيسعى الفريق القطالوني لتمديد رقمه القياسي بحصد اللقب للمرة 31.

وقال جوردي ألبا لاعب برشلونة "لم نشعر بهذا القدر من السعادة منذ فترة طويلة، إنها ليلة ساحرة.

"من المخيب ألا تكون الجماهير موجودة لمشاهدتها. قدمنا أداء مذهلا وكنا واثقين من إمكانية تأهلنا لكننا لم نسجل (هدف إدراك التعادل في النتيجة الإجمالية) سوى في الدقيقة الأخيرة. أنا فخور بهذا الفريق. لدينا الكثير لنطوره لكن إذا قاتلنا كما فعلنا اليوم ستكون الأمور أسهل كثيرا".

وفاز برشلونة 2-صفر في ملعب أشبيلية في الدوري يوم السبت الماضي ليتقدم للمركز الثاني ويخرج مدربه رونالد كومان ليؤكد على أن فريقه يملك فرصة العودة في الكأس.

لكن القبض على جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي السابق يوم الاثنين ألقى بظلاله على استعدادات الفريق.

كما داهمت الشرطة مكاتب النادي في التحقيقات حول سوء إدارة النادي والفساد.

وتقام الانتخابات لاختيار الرئيس الجديد للنادي يوم الأحد إذ يتنافس جوان لابورتا وفيكتور فونت وتوني فريشا وكانوا حاضرين لمشاهدة المباراة يوم الأربعاء.

ووصف كومان الليلة بأنها الأفضل له منذ تولي تدريب الفريق في أغسطس آب الماضي ويركز على حصد لقبه الأول مع برشلونة كمدرب بعد نجاحه كلاعب تحت قيادة يوهان كرويف.

وقال "قطعنا خطوة كبيرة نحو الفوز بلقب مهم. كان علينا تقديم أداء مثالي وهذا ما فعلناه. حاولنا حتى آخر دقيقة، كنا محظوظين لكننا كنا نؤمن في أنفسنا ونستحق هذا الفوز".

* بداية مثالية

وبدأ برشلونة بشكل مثالي عندما منحه ديمبلي التقدم بتسديدة في سقف المرمى من خارج منطقة الجزاء وكان يمكن للفريق أن يعزز تفوقه لكن ماركوس أكونيا أبعد كرة من على خط المرمى.

واستمرت سيطرة برشلونة في الشوط الثاني وردت العارضة ضربة رأس من الظهير الأيسر ألبا.

وحصل أشبيلية على ركلة جزاء بعد تدخل من أوسكار مينجيزا على أوكامبوس.

لكن مارك أندريه تير شتيجن حارس برشلونة أبعد تسديدة الأرجنتيني أوكامبوس العائد من إصابة في الكاحل.

ودافع أشبيلية بشراسة لكن بيكي قفز ليحول تمريرة أنطوان جريزمان العرضية في الشباك ليلجأ الفريقان للوقت الإضافي حيث أكمل الفريق القطالوني انتفاضته.

(إعداد شادي أمير للنشرة العربية)

View the full site

image beaconimage beaconimage beacon